//Put this in the section

الجبير منتقدا حظر ألمانيا تصدير الأسلحة لبلاده: السعودية ليست بحاجة إليها

انتقد وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية عادل الجبير حظر ألمانيا تصدير الأسلحة الذي يستهدف بلاده ووصفه بأنه “خطأ” و”غير منطقي”، لكنه أكد أن بلاده لا تحتاج أيضا إلى معدات عسكرية ألمانية.

وقال الجبير: “فكرة وقف بيع الأسلحة للسعودية بسبب حرب اليمن أعتقد أنها غير منطقية”. وأضاف الوزير السعودي: “نعتقد أن هذا خطأ لأننا نعتقد أن الحرب في اليمن حرب مشروعة. إنها حرب أجبرنا على خوضها”.




وبعد تمديده عدة مرات، سيطرح الحظر الألماني على صادرات الأسلحة للسعودية مرة أخرى للنقاش في الأسابيع المقبلة قبل حلول موعد انتهاء الحظر في 31 كانون أول/ ديسمبر. ووافق تحالف المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في آذار/ مارس 2018 على حظر تسليم أسلحة إلى أي دولة تشارك بشكل مباشر في الحرب في اليمن.

وقبل الحظر، دخلت ألمانيا في نشاط تجاري نشط مع المملكة، وبلغ حجم الصادرات 254 مليون يورو (300 مليون دولار) في عام 2017.

يشار إلى أنه منذ أكثر من خمس سنوات، قادت المملكة العربية السعودية تحالفا من دول عربية يقاتل المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن.

وقال الجبير: “يمكننا شراء أسلحة من عدد من الدول، ونحن نفعل ذلك. القول بأننا لن نبيع أسلحة للسعودية، لا يحدث فرقا بالنسبة لنا”، وأكد أيضا أن المملكة العربية السعودية أكبر مستورد للأسلحة في العالم، حسب أرقام حديثة.

وأضاف: “أنا فقط أقول إن الناس بحاجة للنظر إلى هذا من منظور متوازن”.