//Put this in the section

إليكم ما سيتقاضاه جو بايدن سنوياً كرئيس لأقوى دولة في العالم

مثل معظم وظائف الحكومة الفيدرالية الأمريكية، يتلقَّى الرئيس الأمريكي راتباً، ما يعني أن الرئيس المنتخب، جو بايدن، سيتقاضى أجراً مقابل وظيفته باعتباره قائداً أعلى للقوات المُسلَّحة ورئيساً للحكومة.

إذ تُعَدُّ رئاسة الولايات المتحدة أعلى منصب سياسي يمكن أن يحصل عليه المرء في أمريكا. ولكن كم يتقاضى الرئيس من راتب؟ قد تفاجأ بالرقم.




تقرير لموقع StyleCaster الأمريكي نُشر الأربعاء 11 نوفمبر/تشرين الثاني 2020، قال إن الأمريكيين قد يُفاجأون بمدى ضآلة راتب الرئيس كل عام، على الأقل مقارنةً بشخصٍ مثل ملكة إنجلترا.

كم يكسب الرئيس؟ وفقاً للباب رقم 3 من قانون الولايات المتحدة، يحصل رئيس البلاد على 400 ألف دولار سنوياً. ويتلقَّى الرئيس أيضاً بدل نفقاتٍ قدره 50 ألف دولار، وحساب سفر غير خاضع للضريبة بقيمة 100 ألف دولار، و19 ألف دولار للترفيه كلَّ عام،

لكن وفقاً للقانون ينبغي أيضاً إعادة أيِّ مبلغٍ غير مُستخدَم من بدل المصروفات البالغ 500 ألف دولار إلى الخزانة. وإجمالاً، يساوي هذا كله 569 ألف دولار لجميع النفقات الخاصة بالرئيس كلَّ عام (السيدة الأولى من ناحيةٍ أخرى لا تجني أيَّ أموال).

منذ أن أصبح جورج واشنطن أول رئيسٍ للولايات المتحدة في عام 1789، كانت هناك خمس زيادات في راتب القائد الأعلى للقوات المُسلَّحة، كان آخرها عام 2001 حين تضاعَفَ الراتب من 200 ألف دولار إلى 400 ألف. أما واشنطن نفسه، فقد جنى 25 ألف دولار سنوياً، أي ما يعادل اليوم 600 ألف دولار، بعد أخذ التضخُّم في الاعتبار.

رغم تقديم راتب للرئيس، لم يقبل جميع القادة العسكريين هذا الراتب. ووفقاً لصحيفة Politico الأمريكية، كان هربرت هوفر، الرئيس الحادي والثلاثون للولايات المتحدة، أول رئيس يرفض راتبه لدى انتخابه في عام 1917. وفي المقابل، تبرَّع به للأعمال الخيرية. ورَفَضَ جون كينيدي، الرئيس الخامس والثلاثون، راتبه لدى انتخابه عام 1961.

وفقاً للصحيفة الأمريكية، فقد رَفَضَ كينيدي راتبه في الكونغرس حين كان عضواً بمجلس النواب، علاوة على رفض راتبه الرئاسي. ومع ذلك، فقد احتفظ ببدل نفقاته البالغ 50 ألف دولار. ومثل هوفر، تبرَّع كينيدي براتبه الرئاسي لجمعياتٍ خيرية.

ماذا عن الامتيازات الرئاسية الأخرى؟ إلى جانب الراتب، يتلقَّى الرئيس أيضاً العديد من الامتيازات باعتباره رئيساً للبلاد. الامتياز الأول هو النقل المجاني في الليموزين الرئاسي، والمروحية الرئاسية، والطائرة الرئاسية.

كما يحصل الرؤساء أيضاً بالطبع على سكنٍ مجاني في البيت الأبيض. وفي نهاية فترة ولايتهم، يظلُّ الرؤساء مُدرَجين على كشوف رواتب الحكومة، التي تشمل معاشاً سنوياً يبلغ 20 ألف دولار، ورعايةً صحية، علاوة على السفر الرسمي المدفوع، ومكتباً.

وفقاً لموقع Business Insider الأمريكي، يتلقَّى الرؤساء أيضاً 100 ألف دولار لإعادة تصميم البيت الأبيض بمجرد انتخابهم (اختار العديد من الرؤساء، مثل باراك أوباما، عدم استخدام الأموال، وفي المقابل استخدموا أموالهم الخاصة لإعادة تصميم الديكورات في البيت الأبيض). ومن ناحية الطعام، لدى الرئيس إمكانية التمتُّع بحديقة الفواكه والخضراوات الطازجة بالبيت الأبيض، فضلاً عن وجبات الطعام التي يعدها الطهاة.

هناك أيضاً أكثر من 100 من المقيمين الدائمين بالبيت الأبيض، من ضمنهم الخادمات والطهاة والسبَّاك ومتخصِّص في الزهور ورئيسة تدبير المنزل. وهناك أيضاً دار سينما وصالة بولينغ.

لذا، في حين ﻻ يجني الرئيس ملايين الدولارات كلَّ عام، مثل عائلة كارداشيان على سبيل المثال، فإن لديه كلَّ ما يحتاجه في البيت الأبيض، إضافة إلى بضع مئات الآلاف من الدولارات من المال المُنفَق.