//Put this in the section

بعد الهجوم على أسامة الرحباني.. زياد وريما الرحباني يصدران بيانا تحذيريا

نشرت المخرجة اللبنانية ريما الرحباني على “فيسبوك”، بياناً تحذيرياً توجهت من خلاله إلى كل من يتصرف بأعمال فنية عائدة إلى الأخوين رحباني أو إلى زياد من دون الحصول على الموافقة المسبقة.

وقالت الرحباني: “إن ورثة عاصي الرحباني ممثلين بزياد عاصي الرحباني وريما عاصي الرحباني يعلنون رفضهم التام لقيام أي كان حتى ولو كان من ورثة منصور الرحباني، بإعادة تسجيل و/أو تصوير و/أو تكييف و/أو توزيع أية أعمال فنية تعود للأخوين رحباني أو زياد الرحباني بدون موافقتهم”.




وأضافت: “كما وأنهم يحذرون من منح أي أذونات أو إجازات للغير من طرف واحد، تعود لأصحاب الحقوق مجتمعين، وذلك إن في لبنان أو خارجه، ومهما كانت الوسيلة أو الإطار أو المناسبة، لذا اقتضى التوضيح”.

ويشار إلى أن ريما هاجمت في وقت سابق ابن عمها الموسيقار أسامة الرحباني بسبب وضع اسمه كملحن لأغنية “حبيتك بالصيف” التي قدمتها السيدة فيروز في العام 1970 ضمن مسرحية “يعيش يعيش”.

ونشرت ريما صورة التقطت في حفل “متحدون من أجل لبنان” الذي شارك فيه أسامة الرحباني وأرفقتها بمقطع من حديث اذاعي يظهر تأليف والدها الفنان القدير للأغنية. وكتبت في منشورها: “بعد مجزرة الأمسِ بالهُدُبِ او الهُدُبُّ بمعنى أَصَح او هَالدِبْ كمان بتمشي”.

وأضافت: “إليكُم قصّة حبيتك بالصيف من مؤلفيها وملحنيها الأَصليين! ما بعرف منين ولا كيف ولا ليش ولا بأي حق إنضمّت مبارح للمجزرة”.