//Put this in the section

البقاع خالٍ من “المنتديات” بعد توقّف دعم بهاء

أسامة القادري – نداء الوطن

تسبب توقف دعم رجل الأعمال بهاء الحريري للمنتديات إلى موجة استقالات، استهلت باستقالة مدير المنتدى في البقاع الغربي أمير أبو عديلة، الذي كان قدّم استقالته قبل أيام من اعلان وقف الدعم، لتنسحب بعدها جملة استقالات في بيروت والبقاع والشمال، فبرز في البقاعين الأوسط والغربي انسحاب العشرات من الشباب المنتسبين “للمنتديات” التي يديرها المحامي نبيل الحلبي، ما خلف فراغاً ميدانياً في منطقة كان يعتبرها الحلبي خزان منتدياته الشبابية، ما ينذر بفشل استمراريته.




فلم تستطع قيادة “المنتديات” التقليل من أهمية استقالة ابو عديلة ولا من توقف الدعم، رغم تأكيدها ان الاستمرارية ليست مرهونة بدعم الحريري، وان قيادة المنتديات هي التي اقالت ابو عديلة على عكس ما صرح به انه هو من تقدم باستقالته. هذا الرد فتح الباب امام استقالة العديد من الشباب، منهم من أعلن انسحابه ومنهم من خرج من دون الاعلان. على أثر ذلك اصدر “مجلس منسقية منتدى بيروت الكبرى”، بياناً بعد اجتماع طارئ لكامل أعضائه برئاسة المنسق العام لبيروت فادي غلاييني، لدرس نقاط تنظيمية مستجدة. فاتخذ المجلس بنهاية الإجتماع قراراً بالاجماع، الانسحاب من المنتديات التي يرأسها الحلبي والاستمرار بالعمل في “صفوف الثورة، عاملين على توحيد صفوفها وتحقيق مطالبها وعملاً بنهج الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي يجسده الشيخ بهاء الدين الحريري”.

وقالت مصادر لـ”نداء الوطن” إن مجموعة شبابية بقاعية تركت المنتديات فور إعلان أبو عديلة انسحابه، على اعتبار أن انتسابهم جاء عندما كان هو منسق البقاع، وأكدت أن اتساع مروحة الاستقالات والانسحابات من “المنتديات” هو نتيجة طبيعية للاداء التنظيمي للقيادة، اثر استدعاءات لناشطين ثوريين في المنتدى، حيث أن القيادة لم تبادر الى تبني الاستدعاءات كقضية ثورية، والى اشكالات سياسية وشخصية. وتابعت أن أحد أبرز الاشكالات الداخلية تعود لتحفيز المنتديات على اتخاذ مواقف سياسية مبنية على عدائية شخصية تجاه الرئيس الحريري، والتي ترجمت باطلالة “المنتديات” من خلال احداث اشكالات عند ضريح الشهيد الرئيس رفيق الحريري، والتي كانت بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير. وأكد أبو عديلة لـ”نداء الوطن” ان “الذي حصل معي ليس اقالة انما استقالة رسمية، أرسلتها في 20 من الشهر الحالي، لأسباب شخصية أفضّل عدم ذكرها، وهناك أيضاً أمور تنظيمية داخلية، عدا عن التجاذبات السياسية في مواضيع وطنية وقومية”.

لم يربط أبو عديلة استقالته برفع دعم بهاء الحريري عن المنتديات، وأوضح: “عندما بدأنا في 2018 لم يكن هناك دعم، وأسسنا المنتديات من أجل قضية نحن مقتنعون بها، هي قضية الانسان المواطن وقضية بناء دولة، ومحاربة الفساد والدويلات المنضوية تحت هذه المنظومة”، واعتبر أن الرؤية والقضية لا تستويان من دون “تنظيم وادارة مؤسساتية، فلا تكون الادارة بقرارات اعتباطية واستئثار”، ليردف أن لا مشاكل شخصية مع الحلبي الذي “أكن له كل احترام وتقدير”.