//Put this in the section

تخليداً لفاجعة بيروت… امرأة من الزجاج والأنقاض

في خطوة من شأنها تحويل فاجعة إلى عمل فني جميل، صنعت الفنانة حياة ناظر تمثالاً من مخلفات انفجار مرفأ بيروت تخليداً للضحايا، بعدما شاركت في عمليات إزالة آثار الدمار الناتج عن انفجار مرفأ بيروت، ومن هنا جاءتها الفكرة بتخليد ضحايا تلك الفاجعة من خلال عمل تمثال لهم يعتبر عنهم من المخلفات التي تم جمعات من آثار التفجير.

وقالت ناظر: “حطم الانفجار قلبي، لقد أصبت بالصدمة، ولكن بصراحة، جميعنا في لبنان نشعر بالصدمة”، مشيرة إلى أن “عندما أشعر بهذه الطريقة، أحاول فقط تقديم المساعدة والإصلاح والشفاء من خلال الفن، هذه طريقتي في قبول الواقع وتشجيع شعبي على النهوض مجدداً”.