//Put this in the section

الكويت تُقرر إبعاد مذيعة لبنانية بسبب صورها المسيئة للأداب العامة

بعد نشرها صوراً لها بشكل مبتذل ومسيء للأداب العامة في الكويت من خلال حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، قرّرت وزارة الداخلية الكويتية إبعاد المذيعة اللبنانية سازديل، المُلقبة بـ”شبيهة كيم كارداشيان، وحجزت لها تذكرة سفر على رحلة الخطوط الجويّة الكويتية المتجهّة إلى بيروت.

وأفادت صحيفة “القبس” التي نقلت عن مصادر أمنيّة في البلد أنّ “الإدارة العامة للمباحث الجنائية (مباحث الآداب) أحالت المذيعة إلى إدارة الإبعاد، وجرى حجز تذكرة لها على رحلة الخطوط الجوية الكويتية، المتجهه إلى بيروت”.




وتجدر الإشارة إلى أن سازديل أثارت ضجة واسعة بعد نشرها مقطع فيديو بدت فيه وهي ترقص في مطبخ منزلها.

وفي تعليق لها على خبر إبعادها ، لفتت سازديل إلى ” أنها ستعود إلى الكويت بمجرد إظهار عقد زواجها من مواطن كويتي”، وكشفت لجريدة “الراي” أن “كل ما حصل معي من قرار إبعاد قامت به وزارة الداخلية سوف يتبخّر بمجرد إخراجي لعقد زواجي من زوجي الكويتي، ولكنه في الوقت الحاضر مسافر، وعندما يعود سأخرجه وسأعود للكويت، لأن زوجي كويتي ولا يحق لهم ابعادي”.

وعن تفاصيل ضبطها، قالت “كل ما أعرفه أنني سبق وأن وقّعت على تعهد بعدم ارتداء الملابس الضيّقة والتصوير عبر سناب شات، وبعد ذلك اتصل بي أحد العاملين في وزارة الداخلية يوم الخميس الماضي، وأبلغني بضرورة حضوري ثم اتصل بي مرة اخرى يوم الجمعة، وطلب حضوري وأنا كنت على البحر، إلا انني رجعت وذهبت مع محاميتي على أساس أخلص الموضوع بسرعة وأعمل تعهّد وامشي.إلا انني تفاجأت عند وصولي بأنهم أخذوني وبصموني ووضعوني في الحجز، ولم يمكّنوا مندوب السفارة من مقابلتي بحجة انني ذهبت لمقابلة المدير، وفي الحقيقة أنني لم أقابل أي مدير… وبعد ذلك تمّ ابعادي”.