//Put this in the section

اتهام ساركوزي بـ”بتشكيل عصابة إجرامية”

وجهت النيابة العامة في فرنسا، يوم الجمعة، للرئيس السابق نيكولا ساركوزي تهمة “تشكيل عصابة إجرامية” في قضية تمويل ليبي لحملته الانتخابية.

اتهام ساركوزي بتشكيل عصابة إجرامية يأتي في إطار التحقيق في احتمال أن يكون حصل على تمويل ليبي لحملته الانتخابية العام 2007 ،على ما قالت النيابة المالية الوطنية لوكالة فرانس برس.




وأتى توجيه التهمة بعد جلسات استجواب دامت أربعة أيام.

وتضاف هذه الملاحقة الجديدة إلى ثلاث تهم أخرى وجهت إلى ساركوزي في إطار الملف نفسه في مارس 2018.

وسبق أن استخدم محققون أجهزة تنصت على الهواتف لفحص مزاعم منفصلة بأن الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي قد مول حملة ساركوزي، واشتبهوا في أنه اطلع على تفاصيل قضية منفصلة من خلال شبكة من المخبرين.

وكان ساركوزي قد تولى رئاسة فرنسا من 2007 حتى 2012، لكن خسر الانتخابات أمام فرانسوا هولاند عندما سعى لإعادة انتخابه.

ومنذ ذلك الحين، يواجه سلسلة من التحقيقات تتعلق بارتكاب جرائم مزعومة، تتعلق بالفساد والاحتيال والمحسوبية ومخالفات في تمويل حملته الانتخابية.

وكان محامو ساركوزي قد قالوا في وقت سابق إن القضاة الذين يحققون في التمويل الليبي المزعوم، تجاوزوا صلاحياتهم بالتنصت على محادثاته في الفترة بين سبتمبر 2013 ومارس 2014، منتهكين بذلك نطاق سرية الاتصال بين المحامي وموكله.