//Put this in the section

#نانسي_عجرم تغني لنزار قباني: آه يا عشاق بيروت هل وجدتم بعدها البديلا؟

عربون وفاء ومحبة وأمل منها إلى العاصمة بيروت التي ترفض الخنوع والاستسلام على الرغم من الوجع الذي يعصف بها بعد انفجار مرفأ بيروت في 4 آب/أغسطس، طرحت النجمة اللبنانية نانسي عجرم أغنية جديدة عن بيروت بعنوان “إلى بيروت الأنثى” من قصيدة “إلى بيروت الأنثى” مع الاعتذار للشاعر الكبير نزار قباني وألحان هشام بولس وتوزيع المايسترو باسم رزق.

وما إن طرحت نانسي أغنيتها الجديدة التي أرادت أن تكون بمثابة رسالة حب وأمل حتى تصدرت قائمة الترند في لبنان وعدد من الدول العربية ودول الاغتراب، وحظيت أيضاً بانتشار واسع عبر المتاجر الموسيقية كافة.




وحملت قصيدة “إلى بيروت الأنثى” الكلمات الآتية: “آه يَا عُشَاقَ بَيرُوتَ القُدَامَى هَل وَجَدتُم بَعدَ بَيرُوتَ البَدِيلاَ؟ إِنَ بَيرُوتَ هِيَ الأُنثَى الَتِي تَمنَحُ الخَصبَ وَتُعطِينَا الفُصُولاَ… إِن يَمُتْ لُبنَانُ… مِتُم مَعَهُ، كُلُ مَن يَقتُلُهُ… كَانَ القَتِيلاَ… آه يَا عُشَاقَ بَيرُوتَ القُدَامَى هَل وَجَدتُم بَعدَ بَيرُوتَ البَدِيلاَ؟

إِنَ كَوناً لَيسَ لُبنَانُ فِيهِ سَوفَ يَبقَى عَدَماً أَو مُستَحِيلاً… كُلُ مَا يَطلُبُهُ لُبنَانُ مِنكُم أن تُحِبُوهُ……. تُحِبُوهُ قَلِيلاَ”.

تجدر الإشارة إلى أن نانسي عجرم بثت طاقة إيجابية فاقت التوقعات في حفلها الفني أونلاين عبر تطبيق “تيك توك” الذي تميز بالحرفية والمستوى العالي الذي شهده، كما احتلت أيضاً الترند الأول في العالم World Music Trending عبر موقع “تويتر” تحت هاشتاغ “حفل نانسي تيك توك”.