//Put this in the section

إصابة ترامب بكورونا تهز الأسواق الأمريكية.. تراجع أسعار النفط وأسهم العقود الآجلة بعد تأكد مرض الرئيس بالفيروس

تراجعت أسعار الذهب والنفط والأسهم في السوق الآجلة الأمريكية، الجمعة 2 أكتوبر/تشرين الأول 2020، بعد إعلان الرئيس دونالد ترامب وزوجته ملانيا إصابتهما بفيروس كورونا المستجد.

وكالة Bloomberg للأنباء قالت إن العقود الآجلة للأسهم الأمريكية تراجعت كما تراجع الذهب والنفط بينما صعد الدولار بعد أن قال ترامب إنه أصيب بالفيروس مع زوجته ميلانيا.




مؤشر داو جونز انخفض 1.7% فيما انخفض ستاندرد آند بورز 500 الأوسع نطاقاً 1.6%، أما  الين فقد ارتفع مقابل الدولار.

وتراجعت عقود مؤشر داو جونز بأكثر من 400 نقطة، كما هبطت عقود مؤشر ستاندرد آند بورز، “إس آند بي 500” بنسبة 2%، فيما انخفضت العقود الآجلة في ناسداك بنسبة 1.8%.

كورونا يصل ترامب: يأتي هذا الانخفاض بعد أن أعلن الرئيس الأمريكي إصابته هو وزوجته ميلانيا بفيروس كورونا، وذلك بعد ساعات قليلة من إجرائه فحصاً طبياً حول إصابته بالمرض، بعد ثبوت إصابة مساعدة له بفيروس كورونا.

إذ أعلن ترامب، عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر، أن نتائج فحوصاته هو وزوجته جاءت إيجابية، مؤكداً أنه سيبدأ حجراً صحياً مع زوجته، مع اتباع الإجراءات اللازمة، مضيفاً: “أنه سيتخطى هذه الأزمة”.

فيما قال طبيب البيت الأبيض وفقاً لما نشرته وكالة الأنباء الفرنسية إن الرئيس الأمريكي والسيدة الأولى بخير، كما أفاد بيان صادر عن البيت الأبيض، فإن ترامب سيواصل أداء “واجباته دون انقطاع” أثناء الحجر الصحي.

وألغى الرئيس مهرجاناً انتخابياً في فلوريدا كان من المقرر أن يقيمه، الجمعة، إثر إصابته بكوفيد-19.

إصابة مستشارة الرئيس: ترامب سبق أن أكد، عبر تويتر، ما تناولته وسائل إعلام أمريكية من إصابة مساعدته هوب هيكس بفيروس كورونا، بعد إيجابية فحص أجرته للكشف عن الإصابة.

حيث أشارت المصادر إلى أن هيكس كانت على متن طائرة الرئاسة الثلاثاء الماضي، لحضور المناظرة التي جمعت الرئيس ترامب والمرشح الديمقراطي لسباق الرئاسة، جو بايدن، كما حضرت أيضاً تجمع الرئيس ترامب الانتخابي الأربعاء في مينسوتا، حسب ما نقلت عنها الأناضول.

من جانبه، قال الرئيس الأمريكي في تغريدته: “هوب هيكس التي تعمل بجد دون أن تأخذ استراحة صغيرة تأكد للتو إصابتها بكوفيد-19″، وأضاف: “أمر رهيب! السيدة الأولى وأنا ننتظر نتائج الفحوص التي أجريت لنا، في الوقت نفسه سنبدأ عملية الحجر الصحي”.

فيما ذكر بيان صادر عن جود ديري، نائبة المتحدث باسم البيت الأبيض، أن “الرئيس ترامب يهتم للغاية بصحته، وبصحة جميع من يعملون معه، وبأمنهم”، دون أن يقدم أية معلومات بخصوص الحالة الصحية لهيكس.

وأشارت ديري إلى أنهم يتخذون التدابير اللازمة لمواجهة كورونا في ضوء تعليمات مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها.

ويواجه ترامب انتقادات لاستمراره في عقد نشاطات انتخابية مفتوحة للمشاركة أمام الجميع دون توخي إجراءات الوقاية والتباعد الاجتماعي، كما أنه لا يلتزم بارتداء الكمامة الطبية في معظم مشاركاته الخارجية والداخلية.