//Put this in the section

ترامب: بايدن سيحول مينيسوتا إلى مخيم للاجئين وبوابة لـ”الإرهاب الإسلامي”

زعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال تجمع انتخابي حاشد في منطقة دولث بولاية مينيسوتا أن المرشح الديمقراطي جو بايدن سيحول ولاية مينيسوتا إلى مخيم للاجئين وسيفتح بوابات من فيضان الإرهاب الإسلامي المتطرف، على حد تعبيره

وجاءت هذه المزاعم في نفس اليوم الذي أعلنت فيه وزارة الخارجية الأمريكية عن سقف جديد لقبول اللاجئين يبلغ 15 ألف لاجئ فقط بحجة “سلامة ورفاهية الأمريكيين، لا سيما في ضوء تفشي وباء فيروس كورونا”.




وقال ترامب عن الأمر المثير للجدل، الذي أصدرته إدارته عام 2017 بحظر السفر من إيران وليبيا وسوريا واليمن والصومال وكوريا الشمالية وفنزويلا :” لقد تعهد بايدن بإنهاء حظر السفر المفروض على المناطق الجهادية، وفتح بوابات ستفيض بالإرهاب الإسلامي المتطرف”.

وزعم ترامب أن بايدن سيحول مينيسوتا إلى مخيم للاجئين مع موارد طاحنة ومدارس مكتظة ومستشفيات غارقة، وذلك في إشارة إلى خطة بايدن لرفع سقف قبول اللاجئين في الولايات المتحدة من 15 الأف شخص إلى 125 ألفاً ، علما بأن الرئيس السابق باراك أوباما قد حدد السقف سنويا بحوالي 110 آلاف لاجئ في عام 2017.

وهاجم ترامب البرلمانية الديمقراطية المسلمة إلهان عمر، وهو يصرخ بسهتيريا أمام الحشد ” لقد قرأت الكثير عن فسادها وانحرافها لأكثر من عامين” ثم سأل الجمهور، وغالبيتهم من العنصريين المتطرفين، بحق الجحيم.. كيف انتخبت مينيسوتا عمر؟ ماذا حدث لكم أيها الناس؟.