//Put this in the section

70 ألف دولار دفعها لتصفيف شعره مقابل 750 للضرائب!.. مفاجآت كشفتها وثائق حول مصاريف ترامب

سيطرت على العناوين الرئيسية لوسائل الإعلام الادعاءات الصادمة التي أفادت بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب دفع 750 دولاراً فقط ضرائب فيدرالية، وذلك في أعقاب تقرير لصحيفة The New York Times تناول الشؤون المالية الخاصة به، لكنها ليست إطلاقاً المفاجأة الوحيدة التي كشفتها الوثائق، وفق ما ذكرته صحيفة The Guardian البريطانية.

غير أن ترامب قال الإثنين 28 سبتمبر/أيلول 2020، إنه دفع “ملايين كثيرة من الدولارات ضرائب”، وأنه يملك أصولاً أكثر بكثير من الديون، لكنه لم يقدم أدلة أو يتعهد بنشر أي بيانات مالية قبل انتخابات الثالث من نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.




إليكم بعضاً من أبرز الأرقام المهمة:

750 دولاراً:

الضرائب الفيدرالية التي دفعها ترامب في 2016، عندما فاز في الانتخابات الرئاسية.

750 دولاراً:

الضرائب الفيدرالية التي دفعها ترامب في العام التالي.

صفر ضريبة:

الضرائب الفيدرالية التي دفعها ترامب في 10 سنوات من أصل 15 سنة ماضية، من بينها عاما 2014 و2015.

100 ألف دولار سنوياً

بالمقارنة مع أرقامه، كان هذا الرقم هو المبلغ المعتاد من الضرائب الفيدرالية التي كان يدفعها سلفا ترامب، باراك أوباما وجورج دبليو بوش.

70 ألف دولار:

المبلغ الذي دفعه ترامب لتصفيف شعره من أجل الظهور على التلفاز، واحتُسبَ ضمن المصروفات.

95,464 دولاراً:

إجمالي المبلغ الذي دفعته 9 شركات مملوكة لترامب من أجل تصفيف شعر إيفانكا ترامب.

210 ألف دولار:

إجمالي المبالغ المشطوبة للحصول على خفض ضريبي، التي احتُسبت مصروفات لتعيين مصور لالتقاط الصور في منتجع مارالاغو.

26 مليون دولار:

قيمة “رسوم الاستشارات” التي حُمّلت بوصفها مصروفات تجارية بين عامي 2010 و2018، واتضح أن بعضها على الأقل كان موجهاً إلى شركة تشارك إيفانكا ترامب في ملكيتها.

434 مليون دولار:

المبلغ الذي أعلن ترامب أنه يمثل أرباحه في الإقرار السنوي الرئاسي للكشف عن الوضع المالي لعام 2018.

47.4 مليون دولار من الخسائر:

ما أفصح عنه ترامب أمام دائرة الإيرادات الداخلية لأغراض ضريبية، عن نفس المدة.

421 مليون دولار:

قيمة القروض المستحقة التي يدين بها ترامب، وأغلبها تصير مستحقة الدفع خلال الأعوام الأربعة القادمة.

73 مليون دولار:

الإيرادات التي تحققت من مصادر خارج الولايات المتحدة، والتي يحتمل أن تمثل تعارض مصالح مع السياسة الخارجية للولايات المتحدة.

13 مليون دولار:

المبلغ الذي حصل عليه في صفقة ترخيص واحدة لصالح أبراج ترامب في إسطنبول، بما فيها مليون دولار حصل عليها منذ أن صار رئيساً.

72.9 مليون دولار

قيمة الاسترداد الضريبي التي ادعى ترامب أحقيتها وحصل عليها، والتي تمثل الآن موضوع معركة تدقيق قائمة منذ عقد من الزمان مع دائرة الإيرادات الداخلية. إذ يغطي هذا المبلغ إجمالي الضرائب الفيدرالية التي دفعها بين عامي 2005 و2008.

1.4 مليون دولار:

متوسط المبلغ السنوي الذي دفعه ترامب ضرائب فيدرالية بين عامي 2000 و 2017. ويقارن بمبلغ الـ25 مليون دولار من ضرائب الدخل الفيدرالية المتوقع دفعها عن طريق الأمريكيين العاديين من ذوي الأرباح المعلنة المماثلة.

100 مليون دولار:

المبلغ الذي كان سيرده ترامب الآن إلى دائرة الإيرادات الداخلية، بما في ذلك الغرامات، إذا حُكم ضده في قضية التدقيق.

315 مليون دولار:

إجمالي المبلغ الذي أُبلغ أنه “خسرتها” ملاعب الغولف المملوكة لترامب منذ عام 2000.

“عشرات الملايين من الدولارات”:

ما يدعيه ألان غارتن، محامي يعمل لصالح منظمة ترامب، أن الرئيس دفعها ضرائب شخصية منذ عام 2015.

أكثر من 500:

عدد شركات الأشخاص التي يحمل كثير منها اسم ترامب، والتي تشكل شبكة الشركات الغامضة التي تُعرف في العموم بـ”منظمة ترامب”.

لكن الرئيس الأمريكي أنكر هذه التقارير، ووصفها في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض يوم الأحد 27 سبتمبر/أيلول بأنها “أخبار زائفة”.