//Put this in the section

بومبيو: ندعو الاتحاد الأوروبي لتصنيف “حزب الله” منظمة إرهابية

أشاد وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، باعتزام صربيا إدراج حزب الله على قوائم الإرهاب، وقال إن ذلك يساعد في التصدي لقدرات الحزب  ونشاطاته في المنطقة.

ودعا بومبيو في بيان،  الأحد، الاتحاد الأوربي إلى الحذو حذو صربيا وعدم التفريق بين جناحي الحزب العسكري والسياسي.




وقال بومبيو “أُعلن هذا الإجراء المهم كجزء من الالتزامات التاريخية التي حصل عليها الرئيس دونالد ترامب بشأن مجموعة واسعة من قضايا التطبيع الاقتصادي بين صربيا وكوسوفو، إلى جانب الخطوات التي يتخذها البلدان للمساعدة في تحقيق السلام في الشرق الأوسط”.

وأوضح بومبيو في تغريدة على  تويتر أن عمليات حزب الله في أوروبا تتساقط كأحجار الدومينو، مضيفا أن “إعلان صربيا بأنها ستدرج حزب الله بأكمله (منظمة إرهابية)، يساعد في تقييد قدرة المنظمة الإرهابية على جمع الأموال والعمل في المنطقة. خطوة عظيمة من الرئيس!”

وأضاف وزير الخارجية الأميركي “نحث كل الدول في أوروبا والمناطق الأخرى لاتخاذ كل الإجراءات الممكنة لمنع عملاء حزب الله، ومستقطبيه ومموليه من العمل في أراضيها”.

وقال بومبيو إن “الإجراءات الأخيرة التي اتخذتها ألمانيا وليتوانيا ضد حزب الله تتبع تلك التي اتخذتها العام الماضي المملكة المتحدة وكوسوفو”.

وفي أغسطس الماضي، كانت  ليتوانيا قد صنفت حزب الله اللبناني ضمن قائمة المنظمات الإرهابية، وأصدرت قرارا بمنع دخول أي أفراد مرتبطين بالجماعة المدعومة من إيران إلى أراضيها، ولمدة عشر سنوات.

وتصنف كل من الولايات المتحدة وإسرائيل وبريطانيا وألمانيا وجامعة الدول العربية ودول مجلس التعاون الخليجي، حزب الله، منظمة إرهابية، ويصنف الاتحاد الأوروبي الجناح العسكري وحده للحزب ضمن لائحته للإرهاب، بالأخص بعد هجوم شهدته بلغاريا، عام 2012.