//Put this in the section

شنكر: نقدّر المبادرة الفرنسية لكن لدينا اختلافات صغيرة

أكد مساعد وزير الخارجيّة الأميركيّ لشؤون الشرق الأوسط، ديفيد شنكر، في حديث لـ”النهار”، أنّ “حزب الله” “ليس ميّالاً للإصلاح، وإنّما استفاد من الفساد أيضاً”، مضيفاً أنّ “حزب الله” “اعتمد على الفساد من خلال عدم دفع رسوم المرفأ وامتناعه عن دفع رسوم الجمارك، وتقويض النظام المصرفي”.

وفي حوار مع شنكر أجرته الزميلة موناليزا فريحة، قال: “نقدّر المبادرة والجهود الفرنسية لكن لدينا اختلافات صغيرة”، مشيراً إلى أنّ “الحكومة الجديدة يجب ألّا تكون كالتي سبقتها”.




وأضاف: “لا نؤمن بأنّ “حزب الله” منظمة سياسية شرعية وإنّما منظمة إرهابية. المنظمة السياسية لا تملك ميليشيات. وموقفنا واضح من “حزب الله”.

ووفق بيان للخارجية الأميركية، يلتقي شنكر، خلال زيارته للبنان، بـ”ممثلي المجتمع المدني، ويناقش الجهود الأميركية للمساعدة في أعقاب انفجار ميناء بيروت في 4 آب، ويحثّ القادة اللبنانيين على تنفيذ إصلاحات تستجيب لرغبة اللبنانيين في الشفافية والمساءلة وحكومة خالية من الفساد”.