//Put this in the section

ماكرون يبدأ زيارته بـ”لقاء فيروز”.. ومسؤول فرنسيّ: لتنحي الأحزاب!

أعلن مسؤول بالرئاسة الفرنسية اليوم الجمعة أن “الرئيس إيمانويل ماكرون سيتوجه إلى بيروت الأسبوع المقبل للضغط على الساسة اللبنانيين للمضي قدماً في تشكيل حكومة يمكنها أن تطبق إصلاحات عاجلة”.

وقال المسؤول للصحفيين قبل زيارة ماكرون لبيروت يومي الاثنين والثلاثاء “الرئيس قال إنه لن يستسلم. قطع على نفسه عهداً بفعل كل ما هو ضروري وممارسة الضغوط اللازمة لتطبيق هذا البرنامج”. وأضاف “الوقت حان لتنحي الأحزاب السياسية اللبنانية جانباً موقتا وضمان تشكيل حكومة تعمل على التغيير”.




وأشار الى أن “أسباب سياسية عرقلت مفاوضات لبنان مع صندوق النقد”، رافضاً تأكيد عقد مؤتمر لبناني في باريس”. ورأى أن “التجديد لقوات اليونيفيل مهم للبنان وإسرائيل”.

وأفاد المسؤول أن ماكرون سيبدأ زيارته إلى لبنان بلقاء فيروز. وفي هذا السياق، نقل الإعلامي ريكاردو كرم عن مصادر فرنسيّة ان الرئيس الفرنسي يسعى لزيارة السيدة فيروز خلال زيارته للبنان في الأيام المقبلة.

ودوّن ريكاردو كرم عبر حسابه الخاص بموقع التواصل الإجتماعي تويتر: “بعض المصادر الصحافيّة الفرنسيّة تتداول نيّة الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون لقاء السيدة فيروز بمناسبة مئويّة لبنان خلال زيارته المُرتقبة إلى لبنان”. وتساءل “هل سينجح في مسعاه ويُخرج أيقونة الشعراء والرمز الثقافي الأكبر في لبنان من عزلتها داحضاً كلّ الشائعات الّتي تتداولها أبواق مغرضة ومريضة؟”.