//Put this in the section

بو عاصي يصف عون ب”غول الموت” ويدعوه للإستقالة ويشعل سجال عنيف مع نواب التيار

اشعل حديث تلفزيوني لعضو تكتل “الجمهورية القويّة” النائب بيار بو عاصي وصف فيه رئيس الجمهورية ميشال عون بـ”غول الموت” داعيا اياه الى الاستقالة، سجالا تويتريا عنيفا بين نواب تكتل “لبنان القوي” من جهة وتكتل “الجمهورية القوية” من جهة ثانية.

وكان النائب  بيار بو عاصي قد صرح قائلا أنّ “ما حصل في مرفأ بيروت نتيجة الإهمال والمسؤول الأوّل هو رئيس الجمهوريّة الذي كان يعلم ولم يقم بأيّ خطوة”، داعياً رئيس الجمهورية ميشال عون إلى الإستقالة.




ولفت، في حديث لـ”بيروت اليوم” عبر mtv، إلى أنّ “نواب “القوات” فقط وقّعوا حتّى الآن على العريضة التي أطلقناها للمطالبة بتحقيق دوليّ والمنظومة التي تنام على جثث الشهداء ليست أهلاً للثقة”.

ووصف بو عاصي عون بـ””غول الموت” ومنذ وصوله إلى الرئاسة لم نرَ إلاّ الموت والدمار وخيار “ميشال عون أو الفوضى” لم يكن سهلاً لنا”، مُضيفاً: “رئيس الجمهورية ليس على قدر المسؤولية و”يعطينا شغلة قال بدو يعملها وعملها” ونحن في مرحلة خطيرة جداً من تاريخ لبنان والبلد “صار مشقّف”.

وشدّد على أنّ “الإنتخابات النيابيّة المبكرة بالنسبة إلى “القوات اللبنانية” هي الحل وجمهور “حزب الله” متنوّع جداً وماكرون ليس آتياً إلى لبنان بنفس عدائيّ بل بخوف “صوملة لبنان”، متابعاً: “لا إصلاحات بالتراضي بعد اليوم كما حصل في الكهرباء والمعابر الشرعيّة وجداول أعمال الحكومات “ما بدها وزراء” بل مدراء عامّين وحكومات الوحدة الوطنية “لا قويّة ولا قادرة ولا فاعلة”.

واعتبر أنّ “سعد الحريري لم يعد المُنقذ والأمر أصبح يقف بالنسبة إلينا على الطرح والتركيبة”.

وطالب بو عاصي “حزب الله” بـ”تسليم سليم عيّاش ومشاركة “القوات” في الحكومة “قصاص للقوات وللباقيين” ووجودنا في الحكومة الجديدة يُعطي ثقة للمجتمع الدوليّ”، مُفيداً بأنّ “هناك إهتمام دولي بلبنان وفرنسا تعرف جيّداً تفاصيل ما يحصل في الحياة السياسيّة في لبنان”.

الان عون يرد: وردّ عضو تكتل “لبنان القوي” النائب الان عون على عضو تكتل “الجمهورية القوية” بيار بو عاصي عبر “تويتر” بالقول: “آثرنا منذ المصالحة أن لا نعيد عقارب الساعة الى الوراء وإخراج الأحقاد من مجتمعنا وإبقاء الإختلاف بالسياسة.لكن يبدو أن من شبّ على شيء، شاب عليه. فأبطال الإقتتال في الحرب عادوا ليروّجوا له في السلم.

مهما كبرت إساءتكم وسمومكم، سنبقى نتطلّع الى المستقبل وإبقوا أنتم أسرى ماضيكم الحاقد”.

ابي خليل: وغرد النائب سيزار ابي خليل  قائلاً: “خيار العماد عون لم يكن يوماً سهلاً على الميلشيات ولا رحوماً مع منظومة الطائف. اما دراكولا الموت وشياطينه فلا حاجة لتذكير اللبنانيين بجرائمهم ولن ينسى المسيحيون مآسيهم من الجبل الى شرق صيدا الى… فليحكم الاخوان!”

معلوف: وبدوره، غرد النائب ادي معلوف: “سكتنا، سكتنا، سكتنا، سكتنا… كرمال نطوي صفحة الحرب وما ننقل احقاد الحرب للاجيال الجديدة، بس انو يلي يتّمونا، وسمّمونا ببراميل الموت، وهجّرونا من وراء جبن قائدن، جايين يعطونا دروس ويتطاولوا على رئيسنا… طويلة على رقبتكم”.

قيومجيان: وردا على الرد، غرد الوزير السابق الدكتور ريشار قيومجيان عبر حسابه على “تويتر” قائلاً:
“ردود أيتام العهد غير المأسوف عليه على النائب بيار بو عاصي وحقدهم على ‫”القوات اللبنانية” ‬ ذكرني بالشعراء الصعاليك زمن الجاهلية:
دونية، بارانويا، تبرير فشلهم بإتهام الغير والنتيجة تصادم دائم مع كل الناس.
نهايتهم كانت أن نبذهم مجتمعهم وما انتجوا الا شعراً وانزواء وعقداً بقيت دون علاج.  انه عهد الصعاليك”.

 

المركزية