//Put this in the section

ريفي عن سحب عناصر الحماية من مروان حماده: تهديد لحياته وأمنه والمسؤولية يتحملها عون ودياب وأمن الدولة

علق اللواء أشرف ريفي في تغريدة له على قضية سحب عناصر الحماية من حماده، فقال: سحب حماية الشهيد الحي مروان حمادة بعد استقالته تهديد لحياته وأمنه، والمسؤولية يتحملها رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة المستقيل ورئيس جهاز أمن الدولة. هذه الإجراء سبق أن طبق بحق رفيق الحريري، وليس هناك تفسير إلا كشف الغطاء الأمني والكيدية السياسية والاستهداف.

بدورها، اوضحت المديرية العامة لأمن الدولة في بيان لها أن نص مرسوم حماية الشخصيات لا يلحظ تخصيص النائب السابق أو الوزير السابق بعناصر حماية، إلا إذا تقدم بطلب معلل الأسباب إلى مجلس الأمن المركزي، وبعد الموافقة على طلبه يتم التقيد بالقرار انفاذا للقوانين والمراسيم المتعلقة بهذا الشأن. وبالتالي، وتنفيذا للمرسوم أعلاه، فقد تم سحب عناصر الحماية من كل النواب الذين قبلت استقالاتهم من ضمنهم النائب السابق مروان حمادة.