//Put this in the section

وول ستريت جورنال: اتفاق إسرائيل مع الإمارات يضغط على السعودية بذات الاتجاه

قالت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية، الجمعة، إن اتفاق السلام المفاجئ بين الإمارات وإسرائيل الذي أعلن عنه الخميس سيزيد الضغوط على السعودية للذهاب بذات الاتجاه.

وذكرت الصحيفة الأميركية أن أي تقارب سعودي إسرائيلي، في غياب اتفاق إقامة دولة للفلسطينيين، سيترك الرياض عرضة للانتقادات، وبالتالي فمن المتوقع أن تتخذ السعودية خطوات تدريجية وبطيئة للاعتراف الدبلوماسي الكامل بإسرائيل.




وتنقل الصحيفة عن مسؤولين ومحللين قولهم إن دول خليجية أخرى كالبحرين وعمان، التي عقدت بالفعل اجتماعات عامة رفيعة المستوى وقدمت دعما مؤقتا لمقترح أميركي للسلام في الشرق الأوسط، من المرجح أن تقترب أكثر من إسرائيل أولا.

الصحيفة أشارت إلى أن الولايات المتحدة يمكن أن تمارس نفوذا كبيرا في هذا الإطار، بالنظر إلى دعم الرئيس الأميركي دونالد ترامب الثابت لولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

وقال مسؤولو إدارة ترامب، بحسب الصحيفة، إنهم متفائلون بحذر من أن السعودية ستكون مستعدة في نهاية المطاف للحذو حذو الإمارات.

وأكدت أن صعود الأمير محمد إلى العرش، المتوقع في غضون سنوات قليلة إن لم يكن قبل ذلك، قد يؤدي إلى تسريع إقامة العلاقات مع إسرائيل.

يشار إلى أن السعودية كانت قد فتحت في 2018، مجالها الجوي لأول مرة لطائرة ركاب متجهة إلى إسرائيل.

وفي وقت سابق من هذا العام، أعلنت المملكة عن عرض فيلم عن الهولوكوست في مهرجان سينمائي قبل أن يتم إلغاؤه بسبب فيروس كورونا المستجد.

واستضاف العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز لأول مرة في الرياض حاخاما مقيما في القدس. ونشرت وسائل إعلام إسرائيلية صورة للحاخام ديفيد روزن مع الملك سلمان ووصفتها بـ”لحظة ثورية”.

ورحبت دول عربية وغربية باتفاق السلام التاريخي الذي أعلنه ترامب، الخميس، بين إسرائيل والإمارات.

وأصدرت وزارة الخارجية البحرينية بيانا، هنأت فيه الإمارات وأشادت بالتوصل لاتفاق يوقف ضم الأراضي الفلسطينية، واتخاذ خطوات توصل إلى السلام في الشرق الأوسط.

كما أعربت سلطنة عمان، الجمعة، عن تأييدها لقرار الإمارات بشأن العلاقات مع إسرائيل، بحسب بيان أوردته وكالة الأنباء العمانية.