//Put this in the section

“إعلاميون من أجل الحرية”: تهديد شقيق إحدى الوزيرات الmtv ومارسيل غانم هو آخر مسمار يدق في نعش هذه المنظومة الحاكمة

صدر عن مبادرة “إعلاميون من أجل الحرية” البيان الآتي: عندما يهدد شقيق إحدى الوزيرات محطةالmtv والزميل مرسيل غانم، فهذا يكون آخر مسمار يدق في نعش هذه المنظومة الحاكمة.

إن هذا التهديد الذي يتفوه به شخص يتحدث باسم تيار رئيس الجمهورية، يعبر عن لغة بائدة وعقيمة ومرفوضة، كل ذلك تحت أنظار أهل الحكم، وعلى أسماع القضاء الذي نطالبه بالتحرك الفوري واستدعاء هذا الشخص، واتخاذ الإجراءات المناسبة بحقه، ونلفت هذا الشخص وأمثاله، إلى أن الرعونة لا تخيف الإعلام، وأن من يحاول المس بأي وسيلة إعلامية،إنما سيواجه من كل الجسم الإعلامي، وهذه رسالة واضحة لمن هدد ولمن يقف وراء التهديد.




تحرك أيها القضاء، قبل أن يتحول الصمت إلى تسليم بتحول لبنان إلى شريعة غاب.