//Put this in the section

بعد الاعتداء على المواطنين… الفريق الأمني للحريري يعتذر!

تعليقاً على ما يتم التداول به في وسائل التواصل الاجتماعي، أصدر الفريق الأمني للرئيس سعد الحريري توضيحاً اعتذر فيه عما تعرّض له أحد المواطنين أثناء الجولة التي قام بها الرئيس الحريري أول من أمس في بيروت .

وجاء في التوضيح “أن التدافع الذي حصل في ساحة الشهداء كان نتيجة رمي بعض الأشخاص الحجارة والزجاج على احدى سيارات الموكب بسبب الجو المشحون لدى المواطنين وفريق الحماية “.




وإذ كرّر الاعتذار من المواطنين وتفهّم وجعهم ، أكد أنه جرى اتخاذ العقوبات اللازمة بحق أحد أفراد فريق الحماية.

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع فيديو لمحتجين اعترضوا موكب رئيس الحكومة اللبنانية السابق سعد الحريري وسط بيروت.

وتفقد الحريري، موقع الانفجار في مرفأ بيروت، مطالبا بمساعدة خارجية لمعرفة أسبابه.

ودعا الحريري من مرفأ بيروت للحصول على تحقيق و”الاستعانة بأصدقاء من الخارج لمعرفة سبب هذا الانفجار”.