//Put this in the section

الاعلامية غادة عويس: كم مرّة ومرّة سأبكيكِ يا بيروت.. يا لذاك الألم ويا لتلك المرارة كلما فكّرتُ بك ولا أفكّر إلاّ بك

كتبت الاعلامية غادة عويس على صفحتها على الفايسبوك معلقة على إنفجار بيروت بطريقة وجدانية، فقالت:

كم مرّة ومرّة تكسّر الوطن وكسرني
كم مرّة ومرّة ألتقط جراحي وأقوم
كم مرّة ومرّة سأبكيكِ يا بيروت
كم مرّة ومرّة ستُبكيني يا لبنان
كم مرّة بعد؟ كم مرّة؟
يا لذاك الألم ويا لتلك المرارة ويا لعذابي كلما فكّرتُ بك ولا أفكّر إلاّ بك