//Put this in the section //Vbout Automation

بعد فضيحة النتائج الخاطئة… مستشفى الهراوي توضح

أفادت إدارة مستشفى الرئيس الياس الهراوي في بيان، بأن أخبارا كثيرة أطلقت في شأن “اختلاف في النتائج المخبرية لفحوص فيروس كورونا (كوفيد-19) بين المختبرات الطبية”.

وأضاف البيان: “يهم إدارة مستشفى الرئيس الياس الهراوي الحكومي في زحلة، التوضيح أن مثل هذا الاختلاف ليس بالأمر المستغرب بالنسبة إلى المختبرات التي تعتمد تقنيات مختلفة في اختبار أي مادة كيميائية أو ميكروبات، بخاصة وأن هذا الفحص له جوانب كثيرة تتعلق بسحب العينة والمواد التحليلية والجهاز الذي يتم التحليل عليه. كما وأن النتائج الـfaux positive معروفة عالميا”.




وتابع أن “النتائج التي صدرت أخيرا من مختبر مستشفى الرئيس الياس الهراوي الحكومي كانت أولية وتطلب إعادتها بعد 48 ساعة. وحرصا على صدقيتنا، وتفاديا لوقوع أي ضرر، تسعى الإدارة جاهدة مع الفريق المخبري إلى العمل للحد من صدور أي نتيجة غير صحيحة، وتأسف لما صدر في اليومين الماضيين، وتتعهد بمعالجة أي خلل أو عطل يشوب الآلة أو الـkits”.