//Put this in the section

ابراهيم في بعبدا لوضع عون بجوّ لقاءاته في الكويت: مطالب لبنان “أمانة” بين يدي سمو الأمير

بعيد عودته الى لبنان قادما من الكويت توجّه المدير العام للأمن العام اللواء ​عباس ابراهيم​ إلى ​بعبدا​ والتقى رئيس الجمهورية ​ميشال عون​ لوضعه بجوّ لقاءاته.

وكان ابراهيم التقى اليوم، قبل عودته إلى بيروت، كلاً من رئيس الوزراء الكويتي ووزير الخارجية، ثمّ كانت له خلوة مع الأخير.




من جانبها أفادت معلومات “الجديد” أن اللواءابراهيم عرض مخارج على الكويت جميعها بعيدة عن مبدأ المساعدات او الهبات ولها علاقة بتجارة او تبادل مدروس يخفف اعباء عن اللبنانيين ولا يشكل ضغطاً على الكويتيين خصوصا في ظل وجود كورونا.

رسالة لبنان وأمانته قال اللواء ابراهيم، في حوار خاص مع “الراي” إنها «الآن بين يدي سمو الأمير، وكلنا ثقة بالإرادة الكويتية في المساهمة بحل الأزمة الاقتصادية التي يعانيها لبنان»، مشيراً إلى أن «الزيارة تستهدف مناقشة الأفكار المشتركة التي تساعد لبنان في الخروج من الأزمة الاقتصادية التي يعيشها، ونحن نعلم أن الكويت على مدى التاريخ لم تُقصّر».

وأشار إلى أن «الكويت كما ذكر سمو رئيس الوزراء الشيخ صباح الخالد في اللقاء، تقف دائماً إلى جانب لبنان في الأزمات، ونحن نجد في الكويت ملجأ للإعراب عن همومنا وقلقنا على مستقبلنا ومستقبل لبنان واستقراره، ولم نجد في الكويت إلا كل ما نتمناه».