//Put this in the section

وزير الصناعة: ارتفاع سعر صرف الدولار عملية مقصودة لـ “فركشة” عمل الحكومة

قال وزير الصناعة عماد حب الله: “نحن دخلنا الى دولة منهوبة ومسروقة وكان الفساد ولا زال مستشرياً بكل الأماكن والنظام الاقتصادي القائم كان يبعد الناس عن الانتاجية والاستثمار والزراعة والصناعة وهناك منظومة متمسكة ومستلمة لكل ما نقوم به. نحن استلمنا بلد بالفعل يأكله الفساد من الداخل والخارج، وأي خطوة نقدم عليها نجد من يعارض أمامنا”.

ولفت حب الله في حديث إلى برنامج الحدث على قناة الجديد إلى أن “محاولات عرقلة الحكومة من كثير من الناس وبعض الدول قائم، لكن هذا ايضا لا يحبطنا ونحن نعلم ان هذ ليست نزهة ولدينا تحديات كبيرة”، منوهاً بأن “هناك العديد من الاشخاص التي تقول ان كانت الحكومة انجزت ام لا لكن اي شخص عندما يريد الانتقاد عليه ان يقيم المكان الذي بدأت منه”.




وأكّد أنّ “الناس الموجودة على الطاولة لا علاقة لهم بالمنظومة السياسية، وأنا لست من الجماعة التي تقول “كلن يعني كلن”. وكل من قام بالتخريب في بيروت وطرابلس يجب أن يُحاكم وينال عقابه الكامل من دون اي رأفة ورحمة. الفساد مستشري لدينا ونحن نكافح ونواجه التحديات بمجموعة “النهج السابق”.

وأكد أن “ارتفاع سعر الدولار وما تقوم به المصارف عملية مقصودة لـ “فركشة” العمل بالحكومة، وهم من الذين يعملون ضد الحكومة الحالية وكل سياسي يصرّح ضد الحكومة وهو يعلم ما تقوم به هذه الحكومة فعليا، هو في الحقيقة مشترك بالقصة وبتنظيف “وسخهم”، وقال: “لا يوجد ما يسمى استقالة، إنما علينا مواجهتهم بقوة أقوى”.

بالتوازي أفاد حب الله بأن “هناك خطة قامت بها وزارة الطاقة لتحسين الكهرباء وان شاء لله سيكون هناك خطوات عملية قريبة ليرى الناس ان هناك فرق في انهاء ملف الكهرباء”، موضحاً أن “السلة الغذائية قابلة للتعديل كل فترة حسب الحاجة، والخطأ وارد ومستعدون للتصحيح. هذه السلة دخلت حيز التنفيذ نهار الجمعة الفائت حيث ان الصناعي او المزارع او التاجر يمكنه ان يقدم طلب لما يريد ان يحضره”. وأشار إلى أن “المواطنين ممكن ان يروا بعض الايجابيات في الايام القادمة لكن قبل ان تأتي البواخر بالبضائع الجديدة من الصعب ان يظهر الفارق”.

الجديد