//Put this in the section //Vbout Automation

زيادة تعرفة بدل المعاينات الطبية 30%… نقيب الأطباء: القرار جاء تماشياً مع الغلاء المعيشي

يبدو أن ارتفاع الأسعار لن ينجو منه أي قطاع، فبعد زيادة الأسعار في مختلف القطاعات، جاء اليوم دور القطاع الصحي الذي يرزح تحت أزمة النقص في المواد والمستلزمات الطبية ورفع الصوت في إقفال المستشفيات إلا لحالات غسيل الكلى والعلاج الكيميائي لمرضى السرطان.

‎وآخر المستجدات كانت بإصدار نقابة الأطباء قراراً يقضي بتعديل قيمة الحد الأدنى لبدل المعاينات الطبية التي توزعت بين 70 الف ليرة لبنانية لمعاينة طبيب و100 الف ليرة لبنانية لمعاينة طبيب اختصاصي.




‎وفي اتصال مع نقيب الأطباء البروفسور شرف أبو شرف أكد لـ”النهار”: أنه “تم اتخاذ قرار بزيادة التعرفة 30% على بدل المعاينات الطبية حيث ارتفعت التعرفة من 50 الف إلى 70 الف للطبيب ومن 70 ألف إلى 100 الف للطبيب الاختصاصي. وهذا القرار جاء تماشياً مع الغلاء المعيشي ولو نسبياً، ووضع حدود للتعرفة حتى تتماشى مع ظروف الناس والأطباء على حدّ سواء”. وأشار إلى أن هناك أطباء كثيرين يأخذون أقل من هذه التعرفة، بما يراعي الظروف الإجتماعية والانسانية للمريض. ونشدد دائماً على مراعاة الطابع الانساني لمهنة الطب والوقوف إلى جانب المريض الذي يجد نفسه عاجزاً عن دفع المعاينة الطبية.”

‎ويوضح أبو شرف أنه “يحق للطبيب وضع التعرفة أو السعر الذي يريده في حال لم يكن مرتبطاً بجهة ضامنة، وحال الطبيب مثل حال السمكري والميكانيكي وغيرهما من العاملين في المهن الذين رفعوا تعرفة أتعابهم ولم نرَ احتجاجاً كما نرى اليوم في مهنة الطب. وعليه، حاولنا من خلال رفع المعاينة المساهمة مع المريض الذي تعتبر أوضاعه ميّسرة، أما المريض العاجز عن الدفع، فلن يدفع بالقوة، أو بأسوأ الحالات يستعين بطبيب أقل كلفة بنفس الاختصاص والكفاءة.”

النهار