//Put this in the section

جعجع يحسُم موقفه… “لن نشارك” في اجتماع لذرّ الرماد في العيون!

أعلن رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع، في مؤتمر صحافي، “أننا لن نشارك في اجتماع الهدف منه ذر الرماد في العيون”.

ولفت جعجع إلى أنه “تلقينا منذ أيام دعوة الى اجتماع جديد في بعبدا وتوقفنا طويلا لنعرف ما هدف الاجتماع ولم نستطع المعرفة، فالوضع في البلد في مكان والمسؤولون في مكان آخر تماما، كل ما يهم الشعب هو لقمة العيش التي لا يمكنه الحصول عليها، ماذا بقي من لبنان الذي نعرفه؟”، مشيراً إلى أن “الدعوة تأتينا لنتحاور حول السلم الأهلي فيما المشكلة في مكان آخر تماما”.




وقال: “يا فخامة الرئيس، السلطة عندكم، وعليكم التدخل عند الاخلال بالأمن، وحتى اليوم نسأل لما لم تتدخلوا حتى كُسر نصف بيروت، لما هذه الدعوة؟ ما هدفها؟”.

وأضاف: “كيف سيكافحون الفساد وهم اكبر الفاسدين؟ التشكيلات القضائية منذ 3 اشهر لدى رئيس الجمهورية فكيف نطالب باستقلالية القضاء؟ كل وجود هذه السلطة قائم عكس ما طرحه البطريرك الراعي”.

من جهة أخرى، شدّد جعجع على أنه “من دون حرب وبلا حصار علينا نعيش وضعاً مأساوياً ونعيش أزمة اقتصادية ومالية مستفحلة والتدهور مستمر، والمطلوب قرارات لا اجتماعات ولتتجه الحكومة الى أول قرار إصلاحي فالكلام والاستعراضات لا يفيدان”، معتبراً أن “المجموعة الحاكمة الحالية أثبتت فشلها بشكل ذريع فمرّ على العهد 4 سنين وعلى تشكيل الحكومة 4 اشهر ولا تغيير ونحن بهّم الناس ولكن خارج “مغطس” السلطة”.

وأكد أنه “نرى حلاً وحيداً وهو تنحي المجموعة الحاكمة وترك الفرصة للآخرين لإنقاذ البلد وإلا سيذهب البلد باتجاه أسوأ وأسوأ”، معتبراً أن “من يتحمل مسؤولية الفتنة في البلد هو من أوصل البلد الى الفتنة ويتحمل المسؤولية من هو بالسلطة ونحن بموقع المعارضة ونحن أحرار بقرارنا نحضر اجتماعاً أم لا”.