//Put this in the section

حساب سري على فيسبوك وآخر في زووم.. الكشف عن وسائل الملكة إليزابيث للتواصل مع الآخرين

يبدو أن الملكة إليزابيث البالغة من العمر 94 عاماً تملك صفحةً سريةً على فيسبوك تستخدمها لتظل على تواصلٍ مع أفراد العائلة المالكة. كما تقول التقارير كذلك إن العاهلة البريطانية تستخدم برنامج زووم لتتحدث إلى العائلة أثناء العزل الذاتي في قلعة وندسور.

كذلك كشفت المؤرخة الملكية مارلين كوينغ عن أن العائلة الملكية تتواصل كذلك عبر تطبيق المحادثة الفورية واتساب، حسب صحيفة Express البريطانية.




وقالت مارلين متحدثةً لصحيفة Express البريطانية: “قرأت أن للملكة صفحةً سريةً على فيسبوك لتتواصل من خلالها مع أفراد عائلتها”. وتابعت: “يستخدم أفراد العائلة المالكة تطبيق واتساب للتواصل”.

وأضافت: “تعمل الملكة عن كثبٍ مع رؤساء الوزارة، لذلك هناك تغييرٌ سياسيٌ في المملكة المتحدة. لقد شاهدت المملكة المتحدة وهي تتزحزح من موقعها المنظم في أوروبا”.

وتابعت: “أعتقد أن الملكية بخيرٍ، أعتقد أن الأمر سيختلف حين يُصبح تشارلز ملكاً، لكن التركيز سيكون على دوق ودوقة كامبريدج -الأمير ويليام وزوجته كيت ميدلتون”.

يأتي هذا الكشف في الوقت الذي كشفت فيه المعلقتان الملكيتان راشيل بوي وروبيرتا فيوريتو عن أول مكالمة فيديو تُجريها الملكة. وقالتا إن ابنتها الأميرة آن تساعد الملكة فيما يتعلق بالتكنولوجيا.

وآن، حالها حال الكثير من الأبناء، كانت على أهبة الاستعداد لمعاونة الملكة في أية أمورٍ تقنية.

وقالت بوي في برنامجها الإذاعي المسمى Royally Obsessed: “جاءت المكالمة في أسبوع مقدمي الرعاية في المملكة المتحدة تحديداً يوم الخميس الرابع من يونيو/حزيران، لكنها لم تُنشر على إنستغرام إلا الخميس التالي 11 يونيو/حزيران”.

وتقول: “كانت الأميرة آن معها في المكالمة حتى تتدخل وتطمئنها إذا طرأ خطبٌ ما”.

وقالت روبيرتا: “أحب علاقتهما حقاً، وأود لو أرى الأميرة آن أكثر أعتقد أنها تملك تلك الطاقة الطبيعية الرائعة حيال نفسها”.