//Put this in the section
لبنانية تطل من شرفتها أثناء الحجر وتحمل لافتة كتب عليها «العنف الأسري فيروس مميت» مع رقم جمعية أهلية تقدم المساعدة (أ.ب)

ارتفاع نسب جرائم الابتزاز والتحرش في لبنان

ارتفعت جرائم الابتزاز والتحرش الجنسي في لبنان بنسبة 184 في المائة في مرحلة التعبئة العامة التي فرضت إجراءات عدّة، أهمها الحجر المنزلي وبقاء المواطنين في بيوتهم للحد من انتشار الوباء.

وفي بيان لها، أوضحت المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي أنه «خلال مرحلة تنفيذ قرار التعبئة العامة، ازدادت شكاوى جرائم الابتزاز والتحرش الجنسي، مقارنة بالفترة ما قبل هذه المرحلة، بحيث بلغت 122 شكوى بين الفترة الممتدة من 21 فبراير (شباط) حتى 21 أبريل (نيسان) 2020.




بعدما كانت فقط 43 شكوى بين 20 ديسمبر (كانون الأول) 2019 و20 فبراير (شباط) 2020.

وبناء على ذلك، ذكرت المديرية العامة المواطنين اللبنانيين ببعض الأمور التي وجب التنبه لها، وأهمها «عدم أخذ صور فوتوغرافية أو تصوير أنفسهم عبر الفيديو بشكل غير لائق في أي ظرف من الظروف كيلا يقعوا ضحية، ويتم استغلالهم من قبل الآخرين».

كما طلبت بـ«عدم الخضوع لطلبات المبتز، والإبلاغ فوراً عن هذه الحالات»، وذلك عبر المواقع الخاصة بها، أو حتى حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

«الشرق الأوسط»