//Put this in the section

سجال عنيف بالفاظ “سوقية” بين تيار المستقبل وتيار التوحيد العربي!

ردّ منسق عام الإعلام في “تيار المستقبل” عبد السلام موسى، عبر “تويتر”، على المدعوة أمانة الإعلام في حزب التوحيد العربي، بالقول:

“رداً على المدعوة أمانة الإعلام في حزب وئام: هذا ما ينطق به لسان الوهاب رئيس حزب التشفيط العربي .. لغته معروفة ومن بنات الاحقاد والسفاهات التي تدرج عليها في معهد رستم غزالة للسباب والخسة واهانة الكرامات. هذا الكائن يفترض أن أي كلام يتفوه به بحق الرئيس سعد الحريري سيمر دون رد الصاع صاعين”.




وتابع: “الى المدعو وئام نكرر وصف الخساسة ونرد البيان الصادر عنه الى نحره حتى يرتدع .. فالخسيس ينضح بما فيه ويشترى ويباع بسعر رخيص كمعلميه .. اما وادي ابو جميل والجاهلية فهما منطقتان عزيزتان محترمتان لا تهزهما الألسنة الخسة ..انتهى”.

رد تيار التوحيد

ردًّا على منسق عام الإعلام في “تيار المستقبل” المدعو عبدالسلام موسى، صدر عن أمانة الإعلام في حزب التوحيد العربي البيان التالي:

الخسيس هو مَن سرق الناس، وإذا كان للخِسّة عنوان فهو معلمك.

الخسيس هو مَن يترك شعبه يجوع ويدفع لفتاة ١٥ مليون دولار.

الخسيس هو مَن يسرق أموال وتعويضات الموظفين في مؤسساته.

الخسيس هو مَن يترك أبناء مدينته صيدا يجوعون ويسرق تعويضاتهم.

الخسيس هو مَن عمل تسوية رئاسة ليقبض ثمنها سرقة في البواخر وفي وزارة الداخلية وفي وزارة الإتصالات وفي بلدية بيروت وفي كل الوزارات التي تولاها.

الخسيس هو الذي يتمتّع بكل هذه الصفات لذا نعتقد أنه إذا كان للخِسّة عنوان، فهو بيت وادي أبو جميل.