//Put this in the section

“لم يحصل أبدا”.. بايدن ينفي الاعتداء الجنسي على مساعدته

نفى المرشح الديمقراطي للانتخابات الرئاسية الأميركية جو بايدن رسمياً الجمعة اتهامات بالاعتداء الجنسي وجهتها إليه مساعدة سابقة، في قضية تعود إلى التسعينيات.

وأكد نائب الرئيس الأميركي السابق في بيان شخصي أن “هذه (الادعاءات) غير صحيحة. لم يحصل ذلك أبداً”.




واتهمت امرأة من كاليفورنيا تدعى تارا ريد، عملت مساعدة للموظفين في مكتب بايدن بمجلس الشيوخ الأميركي من ديسمبر 1992 إلى أغسطس 1993، نائب الرئيس السابق بمحاولة الاعتداء عليها جنسيا.

وقالت ريد في مقابلات إعلامية أن السيناتور الأميركي بايدن قام بدفعها نحو جدار ودس يده أسفل تنورتها.

وقال أشخاص آخرون في مقابلات إعلامية إن ريد أخبرتهم فيما بعد عن واقعة مع بايدن، شملت امرأتين أكدتا بعض التفاصيل في قصة نشرها موقع بيزنس إنسايدر الإخباري الاثنين الماضي.