//Put this in the section //Vbout Automation

خيبة امل في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان من أداء حماس

خاص بيروت اوبزرفر

قال مصدر فلسطيني كبير من غزة ان الفلسطينيين في مخيمات اللاجئين في لبنان يقولون انهم بين نارين الأولى نار العنصرية تجاههم واتهامهم بالتسبب في انتشار وباء كورونا من ناحية وبين نار تجاهل قيادة حماس لمطالب الحركة والنشطاء والمؤيدين في المخيمات اللبنانية وأضاف المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه انه تلقى شكاوى كثيرة من فعاليات وقيادات لحماس في المخيمات اللبنانية والذين عبروا عن خيبة أملهم من تصرف الحركة تجاههم في لبنان حيث اعتبروا ممثل حماس هناك احمد عبد الهادي انه لم يقم بما يتوجب عليه من جلب الدعم المادي للحركة في المخيمات خاصة وان حماس لديها موارد وعلاقات جيدة بحزب الله وبمحور المقاومة والذي يمكنه مساندة ومساعدة المخيمات الفلسطينية في لبنان.




وأشار المصدر ان هناك خيبة امل من رئيس المكتب السياسي للحركة إسماعيل هنية والذي الغى زيارته للبنان واستقر في قطر ولم يقدم سوى بعض التصريحات التي لا تسد رمق أبناء المخيمات الذين يعانون الامرين في لبنان وفي أماكن تواجدهم في المنطقة وأشار المصدر الى ان وضع الحركة في لبنان جيد جدا وان الحركة تقوم بواجباتها الا انه اكد على ضرورة القيام بمباحثات معمقة مع فعاليات الحركة والنشطاء والقيادات في مخيمات لبنان من اجل التغلب على المشاكل والعقبات ومحاولة النهوض بأوضاع المخيمات في ظل وباء كورونا الذي يجتاح العالم.

هذا وتقول المعلومات ان قيادة حماس عبرت عن استياءها للكاريكاتير المسيء للفلسطينيين والذي نشرته جريدة الجمهورية اللبنانية الا ان قيادة الحركة لم تقم بما يلزم لمساعدة نشطاء وأعضاء الحركة في لبنان وان هذا الامر مثار جدل ونقاش داخل حركة حماس في غزة وفي خارج غزة كما ان الوضع يزداد تعقيدا مع استمرار وباء كورونا وشح الموارد المالية للحركة في الداخل وال