//Put this in the section //Vbout Automation

كورونا في تركيا.. صاحب مطعم يحرق دفاتر ديون زبائنه فما السبب؟

أقدم صاحب مطعم في تركيا على إحراق دفاتر ديون مستحقة على زبائن بقيمة 10 آلاف دولار وذلك في إطار حملة “تضامن وطني” في بلاده دعما للمتضررين اقتصاديا جراء تفشي فيروس كورونا، وفقا لوكالة الأناضول التركية الرسمية.

وأحرق سامي إرول دفاتر ديون مستحقة على زبائنه على مدار 6 أعوام تصل قيمة الديون فيها إلى 10 آلاف دولار كمشاركة في حملة التضامن الوطني التي أطلقها الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان.




قام التركي "سامي إرول"، مدير مطعم بولاية #أفيون قرة حصار (غرب)، بإحراق دفاتر الديون المستحقة على الزبائن، دعما لحملة التضامن الوطني لمساعدة متضرري فيروس #كورونا. http://v.aa.com.tr/1810449

Posted by ‎وكالة الأناضول للأنباء | Anadolu Agency‎ on Sunday, April 19, 2020

وفال إرول في حوار صحفي بمحيط مطعمه: “تنازلت عن كل الديون المستحقة على أرباب العمل والمواطنين، فلنساعد بعضنا في هذه الأيام العصيبة التي تمر بها تركيا والعالم”، على حد تعبيره.

وأطلق أردوغان حملة لـ”التضامن الوطني” في 30 مارس/أذار الماضي لمساعدة المتضررين من انتشار جائحة كورونا في تركيا، وبادر بالتنازل عن راتبه لمدة 7 أشهر في إطارها.

ووصلت أعداد الإصابات بفيروس كورونا في تركيا إلى أكثر من 82 ألف إصابة، في حين بلغت أعداد الوفيات 1890 وحالات الشفاء 10 آلاف و453، وفقا لوزارة الصحة في البلاد.

CNN