//Put this in the section

مفاوضات إعادة هيكلة دين لبنان مع حملة السندات قد تبدأ خلال أسبوعين

نقلت وكالة “رويترز” عن مصدر مُطلع قوله ان “من المتوقع بدء مفاوضات إعادة هيكلة الدين بشكل رسمي بين لبنان وحملة السندات في غضون نحو أسبوعين”.

وكان رئيس الحكومة حسان دياب اعلن امس قرار تعليق دفع سندات اليوروبوند، لوقف الاستنزاف.




وقال إن لبنان لن يدفع 1.2 مليار دولار من السندات الأجنبية المستحقة في التاسع من اذار، بعد أن بلغت احتياطات البلاد من العملة الصعبة مستويات حرجة وخطيرة مع الحاجة لتلبية احتياجات اللبنانيين الأساسية.

وأضاف: “لبنان غير قادر على سداد الديون المستحقة في الظروف الحالية وسيعمل على إعادة هيكلة ديونه من خلال التفاوض مع حاملي السندات”.

وتابع دياب أن الدين العام في لبنان وصل إلى أكثر من 170 بالمئة من الناتج المحلي الاجمالي مما يعني أن البلاد على وشك أن تكون الدولة الأكثر مديونية في العالم.

كما قال مصدر مطلع لـ “رويترز” في وقت سابق امس، إن حملة السندات اللبنانية يكثفون جهودهم لتشكيل مجموعة تمثلهم بعد أن أشارت الرئاسة يوم السبت إلى أنها ستتخلف عن سداد ديون.

وقال المصدر، وهو عضو في المجموعة وطلب عدم ذكر اسمه، “أعتقد أنها (مجموعة الدائنين) ستجتمع قريبا”.

وأضاف: “ندرك أن الحكومة تريد أن تتحلى بالتعقل وكذلك أغلب الدائنين. هم يتفهمون أن البلد في موقف صعب”.