//Put this in the section

رئيس جمعية المصارف يلقي اللوم على القطاع العام وسوء ادارته التي أوصلت البلاد إلى أزمة نقدية

إعتبر رئيس جمعية المصارف سليم صفير في تصريحٍ لصحيفة الفاينانشل تايمز أنه “من الأفضل الا يتدخل السياسيون في العمل المصرفي وليكن ذلك من مسؤولية مصرف لبنان وليس السياسيين”.

ولفت صفير الى أن “السندات الحكومية بالعملات الأجنبية لدى المصارف كانت المصدر الوحيد للحصول على النقد الأجنبي فيما يواجه القطاع شح بالسيولة”.




ورأى أن “المصارف في لبنان استهلكت كل ودائعها لدى المصارف المراسلة وكانت بالتالي مجبرة على بيع سنداتها”.

وألقى صفير “اللوم على القطاع العام وسوء ادارته التي أوصلت البلاد إلى أزمة نقدية”.

وشدد على أن عمليات بيع السندات بالعملات الأجنبية بأسعار منخفضة كانت مكلفة جدا على القطاع المصرفي”.