//Put this in the section

أزمة ورق المراحيض تصل الشرطة الأمريكية.. مواطنون يتصلون بالطوارئ للتبليغ عن نفاده

بينما تستعد الشرطة في جميع أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية لاستقبال مكالمات الطوارئ المستمرة، في أعقاب تفشي فيروس كورونا، تتعامل إدارة شرطة بولاية أوريغون مع مكالمات من نوع مختلف تماماً من حالات الطوارئ: إذ يتصل السكان للتبليغ عن نفاد ورق المراحيض.

وفق ما ذكرته شبكة CNN الأمريكية، الإثنين 16 مارس/آذار 2020، نشرت إدارة شرطة نيوبورت إشعاراً على فيسبوك يحث السكان على التوقف عن إجراء مكالمات الطوارئ للتبليغ عن نقص ورق المراحيض.




إذ كتبت الشرطة: “من الصعب تصديق أنه يتعين علينا حتى نشر هذا الكلام. ولكن برجاء عدم الاتصال  برقم 911 المخصص للطوارئ، للتبليغ عن نفاد ورق المراحيض لديكم. ستظلون أحياء دون مساعدتنا”.

It’s hard to believe that we even have to post this. Do not call 9-1-1 just because you ran out of toilet paper. You…

Posted by Newport Oregon Police Department on Saturday, March 14, 2020

جاء نشر هذا المنشور بعدما أصبح ورق المراحيض غير متوافر في عديد من المتاجر ومحلات البقالة، حيث يقوم الناس بجميع أنحاء الولايات المتحدة بتخزين الضروريات المنزلية، بسبب المخاوف من تفشِّي فيروس كورونا. علاوة على هذا، نفد مخزون عديد من البائعين على متجر Amazon الإلكتروني من ورق المراحيض كذلك.

نصائح الشرطة للتعامل مع نقص ورق المراحيض

من جانبها، أسدت الشرطة بعض النصائح المرحة والودية لأولئك الذين يتعاملون مع هذا النقص. وكتبت الشرطة: “في الواقع، يقدم التاريخ لكم عديداً من الخيارات الأخرى في وقت العوَز إذا لم تتمكنوا من العثور على لفافة من الأوراق الفخمة الناعمة ذات الطبقتين والمعطرة برائحة الليمون المفضلة لديكم”.

تابعت الشرطة: “استخدم البحارة حبلاً قديماً ومرساة منقوعة بالمياه المالحة. في حين استخدم الرومان القدماء إسفنجة مبللة مثبَّتة على عصا، مغمورة هي الأخرى في الماء المالح. نحن بلدة ساحلية. من ثم، لدينا وفرة من المياه المالحة المتاحة. استخدمت قواقع البحر أيضاً للغرض نفسه”.

كما اقترحت الشرطة أيضاً استخدام أوراق إيصالات الاستلام والصحف وخِرَق القماش وحتى لفة ورق التواليت الفارغة. وكتبت الشرطة: “كونوا واسعي الحيلة، وتحلّوا بالصبر. صحيح أن هناك نقصاً في أوراق المراحيض. لكن هذا أيضاً سيؤول إلى حل. فقط لا تتصلوا بخط الطوارئ، إذ لا يمكننا توفير ورق مراحيض لكم”.