//Put this in the section

طرق لمساعدتك على تجنب التقاط عدوى فيروس كورونا عندما يتوجب عليك مغادرة المنزل

تسببت الجائحة العالمية لفيروس كورونا المستجد والمعروف أيضاً باسم كوفيد-19، في احتجاز دول بأكملها، إذ أغلقت مدارس وشركات أعمال في جميع أنحاء العالم. وسمح لمجموعة كبيرة من السكان العمل من المنزل. وظيفتك الآن هي أن تحافظ على صحتك قدر الإمكان مع تقليل خطر تعريض نفسك أو الآخرين للفيروس عن طريق تجنب التقاط عدوى فيروس كورونا.

وفي حين أن التباعد الاجتماعي وغسل يديك جيداً هي أفضل السياسات المتبعة، لا يزال بإمكان الأشخاص الأصحاء التسوق لشراء اللوازم ودعم الأعمال المحلية مثل المقاهي أو أسواق البقالة.




صحيح أن الحاجة إلى توخي الحذر من الجراثيم أمر جاد، لكن يمكن تحقيقه كذلك. محلات البقالة والمحلات والخدمات المحلية مفتوحة إلى حد كبير في العديد من الأماكن.

لذلك يقدم إليك التقرير التالي الذي نشره موقع CNet طرق لمساعدتك على تجنب التقاط عدوى فيروس كورونا عندما يتوجب عليك مغادرة المنزل.

كُفّ عن استخدام أطراف الأصابع: هذه هي البدائل

إذا كنت لا تزال تضغط أزرار المصعد بأطراف أصابعك، فتوقف عن ذلك. في المقابل، استخدم جزءاً مختلفاً من جسمك في أي وقت يتعين عليك فيه فتح باب، أو الضغط على زر، أو سحب مقبض أو التوقيع رقمياً على شيء ما. ولديك العديد من الأجزاء التي يمكن استخدامها.

على سبيل المثال، اضغط على رمز تعريف شخصي بمفصل إصبعك بدلاً من بطن إصبعك، أو ادفع باباً بكتفك أو فخذك أو قدمك بدلاً من يدك.

تجنب التقاط عدوى فيروس كورونا

يمكنك عادةً الضغط على مفتاح الإضاءة أو صنبور حوضاً بمرفقك أو معصمك، ويمكنك لفّ كمّ سترتك أو معطفك حول مقبض الأبواب التي يجب عليك الاحتكاك معها بجسدك لفتحها. من السهل جداً رمي ملابسك في المغسلة لغسلها لاحقاً  بدلاً من كشف جلدك للهواء الخارجي الآن، خاصة إذا كانت فرص استخدام يديك في لمس المواد الغذائية عالية «على سبيل المثال، ستفتح الباب في أحد المقاهي أو المتاجر».

انتبه إلى المكان الذي تضع فيه هاتفك

بالرغم من أننا قد تقدمنا بما يكفي لاستخدام مناديل التعقيم على الهواتف، فإن الفكرة الذكية الأخرى هي تجنب وضع جهازك على أسطح مشكوك في أمرها منذ البداية. هل تحتاج حقاً إلى اصطحاب هاتفك معك إلى الحمام، أم أن بمقدورك تركه في جيب معطف أو في حقيبة؟ كلما قل تعرض هاتفك للأسطح التشاركية، قلت دواعي قلقك في المقام الأول.

أيضاً تذكر وضع منديلٍ وإراحة هاتفك عليه في كل مرة تجد نفسك فيها في مطعم أو في أي مكان له سطح مشترك. سيوفر ذلك عليك الاضطرار إلى تطهير هاتفك كثيراً. يمكنك أيضاً استخدام المناديل خلال تناول زجاجات التوابل المشتركة إن لم تتضرر جراء ذلك.

تجنب التقاط عدوى فيروس كورونا..أحضر معك حقائب التسوق الخاصة بك

إذا لم تكن قد بدأت في جلب حقائب التسوق الخاصة بك معك إلى متجر البقالة، فهذا هو الوقت المناسب لذلك. إذ يمنحك هذا المزيد من التحكم حول مَن يلمس بقالتك. يعني استخدام حقيبة خاصة بك أنك لن تضطر إلى دفع عربة التسوق أو حمل سلة يستخدمها عشرات الآخرين، خصوصاً أنه لا توفر كل المتاجر مناديل تعقيم عند الباب لزبائنها.

يعني حمل حقيبة مليئة بأكياس أصغر أنك لن تجد أي حكمة من سحب أكياس من موزعات أكياس المنتجات الفردية جنباً إلى جنب مع أي شخص آخر.

وعلى كل حال، إذا لم يكن لديك أي أكياس صغيرة في المنزل، فاستخدم المجموعة المتوفرة في المتجر، ولكن فكر في حمل أكياسك الخاصة معك في المرة القادمة ما دمت بخير. لسلامة الآخرين، ابق كيسك بداخل الحقيبة أو السلة وضع المنتجات بداخلها مباشرةً. الهدف هو تقليل أي تلوث تبادلي محتمل.

لا تفرز المنتجات بيديك عاريتين

أما عند فرز الطعام، فاحرص على وضع يديك داخل كيس جديد واستخدام الجزء الخارجي من الكيس كما لو أنه قفاز من أجل تناول وتفقد الثوم والبرتقال الذي تريدهم كي لا تلمس كل سلعة بيديك العارية.

تجنب التقاط عدوى فيروس كورونا

يمكنك إلقاء الأكياس الأكبر المصنوعة من الأقمشة في المغسلة لتعقيمها بعد التسوق، والاحتفاظ بأكياس البلاستيك الأصغر حجماً أو الأكياس القابلة للتحلل من أجل رحلات التسوق المستقبلية، بل ويمكنك شطفها بالماء الساخن على سبيل الاحتياط. فقط جففها تماماً أولاً. وكما هو الحال دائماً، اغسل يديك جيداً عند العودة إلى المنزل، وكذلك اغسل أي منتج تستخدمه.

تجنب المصافحة والتقبيل

البعض لا يدرك جيداً مدى سهولة نقل الفيروس، الذي يمكن أن يستمر على الأسطح لمدة تصل إلى 9 أيام. لذا قاوم الرغبة في معانقة صديقك عندما تجتمعان لتناول القهوة على سبيل التعاطف، أو رغبتك في أن تميلي عليها من أجل قبلة سريعة على الوجنة، أو التربيت على ظهر زميل إذا كنت تعمل من المكتب أو مصافحة شخص تلتقيه لأول مرة باليد.

تذكر أنه حتى إذا كنت تشعر بأنك على ما يرام بشكل شخصي، فإن التباعد الاجتماعي طريقة آمنة لحماية الأشخاص المنتمين للتركيبة السكانية الأكثر عرضة للإصابة، مثل أقاربك المسنين وأولئك الذين يعانون من مشكلات صحية. خصوصاً أنه لا يكون جلياً دائماً إذا ما كان شخص ما يعاني من ضعف في جهاز المناعة أو أي مشكلة صحية مستبطنة غير ظاهرة للعيان.

اغسل يديك في كل مرة تصل فيها إلى البيت

دخول الحمام مباشرة هو الآن أول شيء يجب فعله عندما تعود إلى المنزل أو في أي مكان تكون موجوداً فيه لبعض الوقت، افعل هذا بعد رجوعك إلى البيت، وبعد الذهاب للصالة الرياضية، وحتى قبل استخدام المرحاض. قد يكون من الجيد أيضاً غسل مضخة الصابون السائل ومقابض الصنابير أيضاً.

يساعد ذلك على الشعور بالأمان الكافي لتعديل وضعية العدسات اللاصقة مثلاً، أو حك أنفك، أو لمسك فك لأي سبب.

احمل محارم ومناديل مبللة، ومناديل وجه إضافية معك

يجب أن يكون حمل مناديل إضافية ومناديل مبللة وغيرها من المنتجات الورقية في حقيبتك جزءاً من عاداتك، والآن يجب أن تولي اهتماماً إضافياً لكمية المناديل الورقية التي تحملها معك.

يمكنك مثلاً استخدام منديل احتياطي لمسح يدك بعد تناول وجبة خفيفة ارتجالية، كما يمكن أن تصبح هذه المنتجات ذات فائدة في التخلص من الجراثيم، أو تؤدي وظيفة حاجز بينك (أو بين هاتفك) وبين أي سطح. على سبيل المثال، فتح مقبض الباب إذا رأيت شخصاً للتوّ يسعل في يديه قبل أن يدير المقبض.

حاول ألا تمسك نقوداً ورقية

تجنب التقاط عدوى فيروس كورونا

تعد النقود متسخة بالفعل، إذ لا تعرف أبداً أي نوع من الجراثيم باقية على سطحها. إذا كان بإمكانك الدفع باستخدام بطاقة السحب الآلي أو بطاقة الائتمان بدلاً من التعامل مع الأوراق النقدية والعملات المعدنية، يمكنك تقليل هذا الشعور المقزز بأنك لا تعرف بحوزة من كانت أموالك.

وتذكر أنه إذا كان التوقيع الرقمي مطلوباً، فيمكنك استخدام مفصل إصبعك بدلاً من السبابة. أما لأي توقيع كتابي، فابدأ في حمل قلمك الخاص معك.

إبعاد العناصر المشكوك في أمرها عن متناول يدك لمدة 9 أيام

توصلت الدراسات إلى أن فيروس كورونا الجديد يمكن أن يتشبث بالأسطح، مثل السترة أو الطاولة، لمدة تصل إلى 9 أيام في درجة حرارة الغرفة. بعد ذلك، يعتقد أنه يموت ولن يكون قادراًعلى نقل العدوى إليك.

نعلم أن التنظيف الشامل بالماء والصابون المعتاد من النوع الجيد سيقتل بنية الفيروس، ولكن إذا لم تكن متأكداً من كيفية تطهير عنصر ما، مثل سترة معدّة للتنظيف الجاف فقط أو زوج من الأحذية، فإن عزل هذا العنصر بعيداً عنك لمدة 9 أيام خيار آخر.

ونظراً لأن فترة حضانة فيروس كورونا COVID-19 في الجسم هي من يوم إلى 14 يوماً، يمكنك تمديد وقت عزل العنصر إلى أسبوعين إذا كنت شديد القلق.