//Put this in the section

اللبنانيون ينتفضون في الشوارع…

استقبل حراك صيدا بعد ظهر اليوم مجموعة من الناشطين من حراك صور، في وسطية حديقة الناتوت، وكانت كلمة باسم الحراكين أكدت “أهمية التواصل والتعاون ما بين جميع ساحات الحراك في مختلف المناطق، تأكيدا على المطالب المحقة في استرداد الأموال المنهوبة ومحاسبة الفاسدين”، ودعوا الى “مواصلة التحرك والنزول الى الشارع حتى تحقيق هذه المطالب”.

 




وتخلل الوقفة كلمة باسم المرشحين الى انتخابات نقابة المهندسين، والتي تم تأجيلها وتم التأكيد على المرشحين من حراك صيدا من اجل نقابة وطنية بعيدة عن هيمنة السلطة.

 

أمّا في طرابلس، فانطلق ناشطون في التحركات الاحتجاجية من المجتمع المدني ومن أبناء عدد من مناطق الشمال، من ساحة عبد الحميد كرامي “النور”، بإتجاه منزل وزير الإتصالات طلال حواط على بوليفار رياض الصلح في طرابلس، حيث نفذوا وقفة رفعوا خلالها لافتات تطالب بـ”إسترداد شركتي ألفا وام تي سي”، وبـ”كشف مكامن الفساد في الوزارة” وبـ”التحقق من التوظيفات ومن مجالات الهدر”.

 

هذا وتجمّع شبان على أوتوستراد ذوق مصبح، أمام “سي سويت”، حاملين الأعلام الوطنية ولافتات احتجاجية على الأوضاع، مؤكدين استمرار تحركهم “حتى تحقيق المطالب”، وسط انتشار لعناصر من الجيش.

 

ولاحقا انطلقوا في مسيرة راجلة جابت الطرقات الداخلية في ادونيس وذوق مصبح، على وقع الأناشيد الثورية.

 

كذلك، نظم عدد من المحتجين مسيرات في زحلة وبعلبك ومناطق أخرى.