//Put this in the section
عماد موسى - نداء الوطن

أسئلة إلى حسان دياب – عماد موسى – نداء الوطن

بدا لي أن إطلاق رئيس الحكومة حسان دياب حساباً عبر “تويتر” للاستماع إلى اقتراحات اللبنانيين وآرائهم وأفكارهم، بهدف مواجهة التحديات وبناء لبنان أفضل، كما يطمح إليه الجميع، تحت شعار “تواصل معنا لنوصّل صوتك”، مضيعة لوقت المواطنين اللاهثين وراء رزقهم المنهوب أو مجرد لهو فكري للمنظرين العاطلين عن العمل، ومع ذلك، وعلى الرغم من تعقيدات آلية التواصل، فقد وجّهت كمواطن صالح سؤالين للسيد رئيس الحكومة محترماً القوانين الموضوعة لجهة عدم استخدام الكلام النابي، ولم أعرف مصيرهما، فعدت إلى هذا الركن لأطرح باقة من الأسئلة على رئيس حكومة شغوف بتأليف اللجان.

لماذا تتمسكون أولاً كأهل حكم بالألقاب التي ألغيت في عهد رئيس الجمهورية السابق السيد الياس الهراوي؟




هل يعلم السيد رئيس الحكومة أن على رأس الدولة من يقبض أربعة رواتب ( مخصصات) وهناك مواطنون يعيشون على براميل القمامة؟

لماذا تتريث الحكومة بتشكيل الهيئة الناظمة للإتصالات والهيئة الناظمة لقطاع الكهرباء ومجلس إدارة لمؤسسة كهرباء لبنان؟ أهي ملفات مكهربة؟

ما هو عدد المُستشارين الذين ألحقوا حديثاً بالوزارات برواتب تدفع من الخزينة العامة؟ وهل لمستشارتكم لشؤون الصحة، المرشحة السابقة لدخول الحكومة الدكتورة بترا خوري مخصصات من رئاسة الحكومة؟ أو تعمل بصفة متطوعة على أمل خلافة أحد الوزراء؟

ما هي خطة الحكومة للإنقاذ المالي؟ وما رأيكم بتهويل الشيخ نعيم قاسم على صندوق النقد الدولي؟

ماذا قلتم للسفير السوري علي عبد الكريم علي الذي زاركم في السراي يوم 24 شباط؟ أسألتموه عن موعد استعادة النازحين إلى سوريا من دون تعريضهم لأي خطر على حياتهم؟

كرئيس حكومة بمَ تجيب اذا وجّه أحد النواب هذا السؤال إلى الحكومة: ماذا يفعل اللبنانيون المنتسبون لـ”حزب الله” في إدلب ؟ ومن يصدر وثائق وفاة العائدين في نعوش؟

لماذا لا تبيع الحكومة السيارات المخصصة للتشريفات ولكبار القوم والضبّاط لدعم الأسر الفقيرة؟ أتعلم سيد دياب أن بابا روما يستعمل في تنقلاته سيارة لا يزيد سعرها على 10 آلاف يورو، مَن مِن المسؤولين أهم من البابا؟

هل فكرت أن تسأل من سبقوك: إلامَ أفضت تحقيقات بنك المدينة؟ أو فيضان الرملة البيضاء (2018)؟

بم تشعر كرئيس الحكومة وأنت تعبر على أوتوستراد الإمام الخميني وماذا تقول، كوزير تربية سابق، بإدراج سيرة قاسم سليماني في المناهج التعليمية؟

هل تشعر اليوم مثلما شعر الجنرال عون العام 1988 وأمس، أنك تلقيت كرة نار؟ ومن أرغمك على تلقفها؟

كم بلغت آخر فاتورة كهرباء دفعتها عن جناحك في السراي؟ السراي، حيث تقيم، مشترك بأي موتور؟

وآخر سؤال:حسان يا حسّان ليش صاير خلقك ضيق؟