//Put this in the section

مسؤول إيراني سابق: قاسم سليماني أثنى الأسد عن الاستقالة أو المغادرة واللجوء إلى بلد ثانٍ

قال مسؤول إيراني سابق، إن رئيس النظام السوري بشار الأسد، كان على وشك الاستقالة، قبل أن يثنيه القائد السابق في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني.

جاء ذلك في حوار لحسن فلارك، الرئيس السابق لهيئة ترميم الآثار الدينية التابعة للحرس، مع وكالة أنباء “فارس” الإيرانية، الإثنين.




وأفاد فلارك أن “الأسد كان يفكر في المغادرة واللجوء إلى بلد ثان”، دون ذكر أي تفاصيل عن تاريخ هذه الواقعة.

وقتل سليماني، القائد السابق لـ”فيلق القدس” التابع للحرس الثوري الإيراني، في ضربة جوية أمريكية قرب مطار بغداد في 3 كانون الثاني/ يناير الماضي.