افرام: نحن في نصف المرحلة الأولى من الانهيار مع انخفاض الرواتب إلى أقل من النصف والبطالة

أكّد النائب نعمة افرام أنّ للعبة السياسية حدود وهي الوضع الاقتصادي، لافتًا إلى أنّنا في نصف المرحلة الأولى من الانهيار وذلك مع انخفاض الرواتب إلى أقل من النصف والبطالة.

وأضاف: اذا لم نجد فريقا يعطي الثقة للمجتمع الدولي لوضع خطة مالية انقاذية بطريقة ذكية من دون وضع اعباء على المصارف سنكون أمام انهيار تامّ.




وقال لبرنامج “عشرين 30” عبر الـLBCI: “حاولت كثيرًا عدم الترشح للنيابة ولم أكن فعّالاً كما يجب في فريق تكتل لبنان القوي الذي كان بإمكانه أن يعمل أكثر وهمّي كان أن ينجح هذا العهد”.

وشدّد افرام على أنّ المنظومة السياسية في لبنان صعبة جدًا وعلى أنّ مشروع نجاح الرئيس القوي في لبنان ليس سهلاً.

وأكّد ألا عداء مع رئيس التيار الوطني الحرّ الوزير جبران باسيل مشيرًا إلى أنّ نيّته حسنة لكن مفهومه للعمل ينقصه إدارة التغيير.

واعتبر افرام أنّ الملفات المحقة التي كان يحملها باسيل دفعت ثمن عداءاته السياسية.

من جهة أخرى، قال إنّ الرئيس المكلف حسان دياب لديه خبرة إدارية معينة و”كتر خير الله ما عندو خبرة سياسية” كي لا يُعيد التجارب السابقة وهو شخص علمي ونظيف ماليًا.

وأضاف: “إذا الهدف من الانتخابات النيابية المبكرة هو تغيير النمط السياسي، فأنا مع استقالة مبكرة إذا كان الحراك جاهزًا لخوض الانتخابات والفوز بها”.