شهيب ترأس مجلس التعليم العالي وقرارت بحق عدد من الجامعات المخالفة

ترأس وزير التربية والتعليم العالي في حكومة تصريف الاعمال أكرم شهيب اجتماعا اليوم، لمجلس التعليم العالي في حضور رئيس الجامعة اللبنانية البروفيسور فؤاد ايوب ومستشاري الوزير الدكتور وليد صافي والدكتورة لينا البيطار والأعضاء والخبراء.

واطلع المجتمعون على تقرير اللجنة المشتركة حول زيارتها لجامعة الأداب والعلوم والتكنولوجيا AUL وما تضمنه من مخالفات عديدة لمواد القانون رقم 285 الصادر عام 2014 مرتكبة من قبل الجامعة المعنية خصوصا في فرعي الجامعة في جدرا وطرابلس.




وفي السياق عينه، اطلع المجلس على المخالفة القانونية الجسيمة المرتكبة في قبل جامعة AUL عبر اجراء عقد تأجير للترخيص المعطى لها مع معهد الرسول الأعظم والذي تضمن وجود بروتوكول تعاون بين الجامعة والمعهد ينص على منح جامعة ال AUL الشهادات الجامعية للطلاب الذي يدرسون في معهد الرسول الأعظم باختصاصات غير مرخصة لهذا المعهد، وذلك مقابل بدل مالي على كل طالب.

وبناء على المخالفات المذكورة أعلاه قرر مجلس التعليم العالي فرض العقوبات التالية:
– انذار جامعة الـ AUL بوقف المخالفة المتعلقة بالبروتوكول القائم بينها وبين معهد الرسول الأعظم فورا ،وذلك تحت طائلة سحب الترخيص.

– فرض غرامة على جامعة الـ AUL و معهد الرسول الأعظم.

– وقف فوري لتسجيل الطلاب في فرعيّ جامعة الـ AUL في جدرا وطرابلس.

– إحالة تقرير اللجنة المشتركة إلى اللجنة الفنية، واعطائها مهلة اسبوع لرفع توصياتها إلى مجلس التعليم العالي بخصوص المخالفات التي وردت في تقرير اللجنة المشتركة حول واقع الحال في جميع فروع جامعة ال AUL .

وقد قرر مجلس التعليم العالي رفض طلب تسوية أوضاع فرعيّ الجامعة الأميركية للثقافة والتعليم AUC في بعقلين وبنت جبيل، وأكد المجلس على تنفيذ قراره رقم 11436 /11 تاريخ 19/09/2019 والمتضمن اقفال هذين الفرعين.