”حزب الله” و”أمل”: ندعو جماهيرنا للتحلّي بالوعي الكافي وعدم الإنجرار خلف الشائعات

عقد في مقر الهيئة التنفيذيه لـ”حركة أمل” إجتماع بين قيادتي “حركة أمل” و”حزب الله” في بيروت بحضور أحمد بعلبكي ووفيق صفا وناقش المجتمعون آخر المستجدات السّياسية والأمنية التي تشهدها البلاد، وتوقّف الطّرفان عند الأحداث التي تتكرّر يومياً في أكثر من منطقة سيما العاصمة بيروت والتي تبرز فيها مشاهد الفوضى والتخريب، و أكّد المجتمعون على النقاط التالية:

أولاً: ندين ونستنكر كل أنواع التعرّض للمقامات والرموز الدينية التاريخية والشخصيات الوطنية التي تشكل رمزية كبرى لدى اللبنانيين من أي جهة صدرت.




ثانياً: نحذّر من أعمال الشغب المتكررة ومظاهر العنف الإستفزازية والدعوات المشبوهة التي تؤدي إلى استنفار شارع مقابل شارع وتهدف بوضوح إلى افتعال فتن متنقّلة بين المناطق. وننبّه من الأيدي العابثة بالأمن والمحرّضة على الفوضى لاسيما على مواقع التواصل الإجتماعي وندعو للتعقل وتقدير العواقب وضبط الخطابات سّيما من هم في موقع التوجيه أو القيادة.

ثالثاً: ندعو جميع الفرقاء لا سيّما جمهور حركة أمل وحزب الله للتحلي بالوعي الكافي وعدم الإنجرار خلف الشائعات وعدم ترويج ما يساعد على الفتنة بين أبناء البلد الواحد.

رابعاً: نطلب من القوى الأمنية اتّخاذ الإجراءات المناسبة والحزم مقابل أحداث الشغب وكل أنواع التعدي على الأملاك العامة والخاصة أو قطع الطرقات والإساءة للعابرين الآمنين.