الخطيب من بيت الوسط: أعلن بكل راحة ضمير اعتذاري عن إكمال المشوار الذي رشّحت اليه

أعلن المهندس سمير الخطيب بعد لقائه رئيس حكومة تصريف الاعمال سعد الحريري، “اعتذاره عن الترشح لرئاسة الحكومة المقبلة”، متقدماً بالشكر الى كل من رئيس الجمهورية الرئيس ميشال عون، ورئيس مجلس النواب نبيه بري، الحريري وكل القيادات التي اولته الثقة في عملية التكليف”.

وقال الخطيب من بيت الوسط: أعلن بكل راحة ضمير اعتذاري عن إكمال المشوار الذي رشّحت اليه.




ووصل الخطيب الى بيت الوسط، بعد الاجتماع الذي عقده مع مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى.

وقال الخطيب أن “صاحب السماحة هو من داعمي الرئيس سعد الحريري الذي يبذل جهودا للنهوض بلبنان ويدعم دوره العربي والدولي الذي يصب في هذا الاطار. وعلمت من سماحته انه نتيجة اللقاءات والمشاورات والاتصالات مع أبناء الطائفة الإسلامية تم التوافق على تسمية الرئيس سعد الحريري لتشكيل الحكومة المقبلة.

وأضاف الخطيب: “سأتوجه الى بيت الوسط للاجتماع مع دولة الرئيس سعد الحريري لإبلاغه بالأمر لأنه هو من سماني لتشكيل حكومة جديدة، وانا له شاكر على هذه الثقة الغالية بالنسبة الي”.

و استقبل مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ عبد اللطيف دريان في دار الفتوى، المرشح لرئاسة الحكومة سمير الخطيب الذي قال بعد اللقاء: “تشرفنا بلقاء سماحته واستمعنا الى آرائه وإرشاداته وتوجيهاته وحكمته في هذه المرحلة الصعبة التي يمر بها لبنان، وتم التأكيد خلال اللقاء على تعزيز وحدة الصف الوطني والإسلامي، وصاحب السماحة له مواقفه الوطنية الجامعة الهادفة الى بناء دولة القانون والمؤسسات التي نحرص عليها وعلى أبناء الشعب اللبناني الأساس في كل ما نسعى الى عمله والقيام به”.

واضاف: “صاحب السماحة هو من داعمي الرئيس سعد الحريري الذي يبذل جهودا للنهوض بلبنان ويدعم دوره العربي والدولي الذي يصب في هذا الاطار.

وعلمت من سماحته انه نتيجة اللقاءات والمشاورات والاتصالات مع أبناء الطائفة الإسلامية تم التوافق على تسمية الرئيس سعد الحريري لتشكيل الحكومة المقبلة.

وأضاف الخطيب: “سأتوجه الى بيت الوسط للاجتماع مع دولة الرئيس سعد الحريري لإبلاغه بالأمر لأنه هو من سماني لتشكيل حكومة جديدة، وانا له شاكر على هذه الثقة الغالية بالنسبة الي”.