مهاجم منتخب البرازيل يهجر زوجته بعد عشرة 12 عاماً ليواعد ابنة أخيها

يواجه مهاجم منتخب البرازيل السابق جيفانيلدو فييرا دي سوزا الشهير باسم هالك انتقادات واسعة في البرازيل بعدما أقدم على هجر زوجته وأم أولاده الثلاثة إيران أنجيلو دي سوزا، بعد 12 عاماً من الزواج، ليبدأ علاقة جديدة مع ابنة أخيها كاميلا.

وانتشر الأمر بعدما أقدمت كاميلا قبل أيام على إرسال رسالة إلى عمتها التي لم تكن قد تجاوزت بعد أزمة انفصالها عن زوجها المهاجم الذي يلعب حالياً في الدوري الصيني، حيث وقع الانفصال في شهر يوليو/تموز الماضي بعد زواج استمر 12 عاماً أنجبا خلاله 3 أطفال.




ويُقال إن كاميلا هي «ابنة شقيق إيران المفضلة لديها»، إذ تنشر كلتاهما كثيراً من الصور السعيدة لهما معاً على إنستغرام.

مهاجم
هالك مع زوجته وتظهر كاميلا في أقصى يمين الصورة

وقد نشرت كاميلا رسالة مطوَّلة لإيران التي ذكرت صحيفة The Sun البريطانية أنها تخص كاميلا بمشاعر ود مميزة من بين كل أقاربها الآخرين، من خلال ما يبدو أنه حسابها الرسمي على إنستغرام، موضحة فيه العلاقة الجديدة.

كتبت كاميلا: «العمة إيران! أولاً أرغب في إخبارك أن هذه الرسالة ليست تفسيراً أو تبريراً لأي شيء. أحتاج إلى إعلامك ببعض الأمور التي لا تسمح ليَ الظروف أن أخبركِ بها بشكل شخصي لسوء الحظ».

وتابعت: «بالرغم من أن هذا لن يهمكِ الآن، فأنا أحبك كثيراً، وأهتم لأمرك؛ ولذلك أتحدث هنا. أرغب في أن تعرفي أشياء ربما سيتحدث عنها الجميع بشكل مختلف، وبمجرد تكهنات. لكنني لا أحكم عليهم؛ لأن غير المطلعين لا يعرفون أي شيء ويريدون في أغلب الوقت أن يزداد الوضع سوءاً».

مهاجم
كاميلا تحمل ايران قبل ان تخطف منها زوجها

واستطردت: «كان من الصعب مواجهة كل ذلك، لكنني لم أكن لأفعل ذلك لو لم يكن الأمر حقيقياً. لم أتخيل يوماً أن هذا قد يحدث، لكننا لا نحكم قلوبنا، وليس ثمة مِن مستثنى أو منيع ضده: أن نعيش أعظم المشاعر».

وأضافت كاميلا في رسالتها: «آسفة على كل شيء. إن كان بيدي الاختيار، ما كنا لنمر بهذا، لكن الحياة لا تسير بالطريقة التي نتخيل أن تسير بها. لقد أراني أنه لا توجد فرصة لعودة ممكنة؛ لذا سمحنا لأنفسنا بالعيش».

في نفس الوقت أكد ممثلٌ عن مهاجم المنتخب البرازيلي في مونديال 2014 صحة العلاقة خلال حديثه إلى موقع UOL Esporte البرازيلي، مدعياً أن موقفه «واضح تماماً».

وقال ممثل مهاجم نادي شانغهاي إس آي بي جي الصيني، البالغ من العمر 33 عاماً في بيان رسمي «اتصل هالك بوالديّ كاميلا وأخيها لإخبارهم الحقيقة. فقد بدآ في المواعدة في أكتوبر/تشرين الأول الماضي. وكان هالك من أعلن الخبر؛ لأنه لم يرغب في إخفاء أي شيء. موقفه واضح تماماً».

لكن إيران التي تبلغ 31 عاماً كانت تملك ما تقوله عن علاقة زوجها السابق الجديدة.

هالك مع زوجته السابقة واولادهما الثلاثة

فقد أخبرت ليو دياز، كاتب أحد الأعمدة بموقع UOL Esporte: «من المؤسف بشدة أن هالك لم يرض بإنهاء زواج دام لأكثر من 12 عاماً فحسب، بل لم يحترم بعد ذلك الألم الذي تشعر به مَن كرست على الدوام الحب والمودة والاحترام والاهتمام له ولأطفاله، الذين ينبغي أن يحافظ والدهم على مصالحهم».

ويملك هالك ثلاثة أطفال من إيران، وهم إيان ويبلغ 10 سنوات، وتياغو ويبلغ 8 سنوات، وأليس وتبلغ 6 سنوات.

ويقيم اللاعب السابق لكل من بورتو البرتغالي وزينيت سانت بطرسبرغ الروسي حالياً في الصين، حيث يبلغ راتبه في نادي شانغهاي إس آي بي جي 320 ألف جنيه إسترليني (419 ألف دولار تقريباً) في الأسبوع.