٣٠ ألف دولار كلفة غرفة وعشاء فوق السحاب في دبي

أعلنت فنادق ومنتجعات في دبي استعدادها لاستقبال النزلاء في أجنحة فندقية فارهة يقدر سعر الليلة فيها بالآلاف من الدولارات، بينما أعلنت مطاعم تقديم وجبات عشاء خيالية للسائحين مع الدقائق الأولى لعام 2020، بينها موائد عشاء فوق السحاب.

واستقبلت دبي خلال الأيام الماضية مجموعة من مشاهير العالم لقضاء إجازة نهاية العام على أرضها بصحبة زوجاتهم وأبنائهم، والاستمتاع باحتفالات الإمارة التي تنافس احتفالات العواصم الأوروبية الكبرى.




وقال مسؤولو دائرة السياحة والتسويق التجاري في دبي إن سماء المدينة سوف تتزين ليلة رأس السنة بأضخم وأطول عروض للألعاب النارية في 28 منطقة سياحية لتقذف 20 طنا من مواد الألعاب النارية، ومن أبرز تلك المناطق، موقع برج خليفة، أطول ناطحة سحاب في العالم، والذي ستنطلق الألعاب النارية من قمته إلى قاعدته، ومن الأبراج المحيطة به لترسم أشكالا غير تقليدية من كرات النار الملونة.

ويشهد هذا الحدث سنويا عشرات الآلاف من الإماراتيين والمقيمين في الإمارات والذين ينتمون إلى 200 جنسية، حيث يتجمعون في حديقة البرج ويعدون الساعات في انتظار انطلاق العرض المبهر الذي يستمر لنحو 10 دقائق متواصلة من القذائف النارية التي تنطلق من ارتفاع 828 مترا.

وقال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة، إن سماء دبي سوف تضاء بألعاب نارية خلابة وفريدة من نوعها، تنطلق من مختلف المناطق السياحية في المدينة مع الثانية الأولى للعام الجديد، ومن بينها فندق برج العرب بقلب بحر الخليج، وشارع السيف التراثي، ومناطق “ذا بيتش”، و”لامير”، و”ذي بوينت” على شواطئ البحر، وفي “القرية العالمية” التي ستشهد إطلاق 7 عروض ألعاب نارية بما يتزامن مع تواقيت 7 دول مشاركة في القرية، وبرواز دبي، ودبي فستيفال سيتي، وفندق أتلانتس بقلب جزيرة النخلة.

وإلى جانب عروض الألعاب النارية الضخمة، تنظم المطاعم الشهيرة في دبي وجبات عشاء تقدر قيمتها بالآلاف من الدراهم (الدولار يعادل 3.67 درهم)، يعدها أشهر الطهاة في العالم.

ورغم ارتفاع أسعار هذه الوجبات فإنها تشهد إقبالا كبيرا وحجزا مسبقا يعود لأكثر من شهر، ومن أبرز هذه الموائد ما تقدمه مطاعم “دبي بوليفارد” التي تحيط ببرج خليفة، حيث دعت عملاءها لوجبات عشاء ساحرة، ومن خلالها يتابعون عروض الألعاب النارية التي تنطلق من البرج.

ويستقبل نادي الإمارات للغولف العام الجديد بحفل عشاء فاخر على أنغام موسيقية لملك الروك إلفيس بريسلي وملكة البوب مادونا.

ويشهد فندق أتلانتس بجزيرة النخلة أجواء احتفالية للترحيب بالعام الجديد، حيث يستضيف الفندق الفاخر حفل عشاء راقيا على أنغام فرقة موسيقية من 30 عازفا، ويتيح الفرصة لضيوفه لمشاهدة عروض الألعاب النارية التي ستنطلق في مناطق متفرقة في المدينة، وهم في عرض البحر.

ويبقى عرض تناول وجبة العشاء في قمة برج خليفة هو الأبرز، حيث يودع العملاء العام المنقضي ويستقبلون العام الجديد وهم في قمة البرج ويرون السحب وهي تمر أسفل نوافذهم.

وتستضيف دبي خمس حفلات موسيقية كبرى ليلة رأس السنة، حيث يحيي مغني الراب الأميركي الشهير نيللي حفلا في “دراي دبي”، بينما يمكن لزوار “وايت بيتش” الاحتفال بليلة رأس السنة على أنغام موسيقى الـ “آر آند بي” خلال حفل المغني “ني يو” .

وتستضيف دار الأوبرا في دبي حفلا للمغني السوري ناصيف زيتون، وإلى جانبه مغني البوب الأميركي تشينوا هوك، وعازف القيثارة المغني إد شيران، بينما يقدم فندق برج العرب حفلا فاخرا بعنوان “هذه 2020”.

ومع توافد السائحين إلى الإمارات للاستمتاع بأجواء نهاية العام، أعلنت الفنادق والمنتجعات أن نسبة الإشغال وصلت إلى 100 بالمئة، ما أدى إلى ارتفاع الأسعار بنسب تزيد عن 30 بالمئة.

وقال الخبير الفندقي إسماعيل إبراهيم “تلقت فنادق الإمارات طلبات حجز جديدة خلال الأيام الماضية لكن قوبلت بالاعتذار لعدم وجود غرف شاغرة أواخر عام 2019 وبداية العام الجديد”.

ومع تزايد الإقبال على الفنادق، عرضت فنادق أجنحة بأسعار وصلت إلى 30 ألف دولار لليلة الواحدة، وفق ما ظهر على المواقع الإلكترونية المتخصصة في حجز الغرف الفندقية.

وتتميز الأجنحة الفندقية بدبي بأن بعضها يقع في جزر ببحر الخليج، وبعضها في عمق البحر ويتمتع بنوافذ تجعل من فيها يرى الأسماك تمر أمام عينية وهو مستلق على سريره، بينما تقع أخرى بارتفاعات شاهقة تتيح رؤية بانورامية لبحر الخليج وناطحات السحاب التي تشتهر بها المدينة.

وتوصف الأجنحة الفندقية بأنها “أجنحة رئاسية” وأخرى “ملكية” أو أجنحة “كبار الشخصيات”، وتتميز بأثاث فاخر قادم من أوروبا ومقتنيات مطلية بالذهب، وخدمات خاصة للنزلاء على مدار 24 ساعة، وتوفر سيارات فارهة خاصة مع سائق للتنقل بالمدينة.

ومن بين النجوم الذين يتواجدون بدبي هذه الأيام نجم كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو والنجم الكرواتي ولاعب ريال مدريد لوكا مودريتش، واللاعب الفرنسي كريم بنزيمة، ونجم التنس العالمي ديوكوفيتش.