الثوار أمام منزل حسان دياب: اعتذر!

تجمع عشرات المتظاهرين أمام منزل الرئيس المكلف تأليف الحكومة حسان دياب، في منطقة تلة الخياط، مرددين شعارات تطالبه بالتنحي عن التشكيل، وبأن يكون رئيس الحكومة “من رحم الحراك حتى يحارب الفساد”. كما أطلق عدد منهم مفرقعات بالقرب من المنزل، وسط انتشار كثيف لعناصر قوى الأمن الداخلي.

وفي هذا الاطار، أفيد ان الطرقات الداخلية المؤدية الى منزل الرئيس المكلّف حسان دياب مقفلة بعوائق حديدية وتواجد كثيف للقوى الامنية في المكان.




وقد أعلن المحتجون عن اعتصام جديد أمام منزل الرئيس المكلّف حسان دياب في تلة الخياط غداً الاحد الساعة الثالثة.

وكانت قد انتشرت دعوات على مواقع التواصل الإجتماعي الى الإعتصام أمام منزل الرئيس المكلف حسان دياب في تلة الخياط – بناية الجرمقاني عند الساعة الرابعة بعد ظهر اليوم، رفضاً لتكليف دياب ولدعوته الى الإعتذار.

وجاء في نص الدعوة، ” ما في حلّ دستوري غير باعتذار حسان دياب دياب شخصيًا ولهيك الضغط رح يكون عليه شخصيًا، ويسرنا اعلامكم عن افتتاح ساحة تظاهر جديدة أمام منزل السيد حسان دياب حتى اعتذاره!”.