رئيس “هيئة الطوارئ لإنقاذ مدينة طرابلس” د جمال بدوي

هيئة الطوارىء لإنقاذ مدينة طرابلس: اين القضاء من اكل اموال الناس بالباطل

اصدرت هيئة الطوارىء لإنقاذ مدينة طرابلس بياناً اتهمت فيه السلطة بالشراكة مع أصحاب البنوك بقضم اموال الناس عبر لعبة الدولار والحجر على أموال الناس وترك موظفي المصارف العاجزين في مواجهة يومية مع حاجات الناس ومنهم المضطر لمرض او سفر او قسط جامعة او تجارة أو غيره. ان عدم تصدي المسؤولين لمعالجة هذا الوضع الشاذ ينذر بانفجار اجتماعي وشيك لذلك ونظرا للاخبار الموثقة الصادرة عن حاكم مصرف لبنان وغيره من المصادر المصرفية ان تحويلا كبيرة قام بها أصحاب البنوك والسياسيون الى الخارج نطلب من القضاء المختص الجزائي والمالي والعجلة ومن نقابتي المحامين في لبنان ملاحقة المصارف وأصحابها في عملية مصادرة الأموال غير القانونية والتحقق من أي عملية نصب وسوء أمانة قامت بها هذه المصارف والحكم العاجل باتخاذ التدابير السريعة للإفراج عن اموال الناس