//Put this in the section

مرعب يطالب المفتي دريان تنحية رئيس دائرة الأوقاف الإسلامية في عكار بتهمة الفساد

طالب المحامي والصحافي والناشط السياسي المستقل باسل مرعب، مفتي الجمهورية الشيخ عبداللطيف دريان، باتخاذ إجراءات فورية بحق رئيس دائرة الأوقاف الإسلامية في محافظة عكار الشيخ مالك جديدة وتنحيته عن منصبه وإجراء تحقيق حول شبهات فساد تحوم حوله وحول ومشايخ آخرين ورفع السرية المصرفية عن حساباتهم المصرفية.

وقال مرعب في بيان تلقى بيروت أوبزرفر نسخة منه أن جديدة سخّر دائرة الأوقاف التي من المفترض أن تكون لخدمة الفقراء والمحتاجين لمآربه الشخصية ولتعليمات السياسيين والمسؤولين الذين يوفرون له غطاءً سياسياً وأمنياً، وبدّد أموال المسلمين على غير وجه حق.




وأضاف مرعب أن جديدة بات يُعرف وبشكل علني بين العكاريين بأنه “شيخ السلطة” ومدافعاً شرساً عن السياسيين الذين يغدقون الأموال عليه، حيث ظهر ذلك جليّاً خلال الإنتخابات النيابية الأخيرة عندما سعى لتسويق مرشحين بشكل منحاز وفاضح وبأسلوب ديني مبتذل أثار الكثير من الجدل حول كيفية استغلاله لمنصبه ولعمامته لأمور دنيوية.

وختم مرعب بأن الثورة القائمة في البلاد لن تستثني أي شخص فاسد مهما علا منصبه الديني أو السياسي وفي حال تجاهلت دار الإفتاء مطالب العكاريين بحق الشيخ مالك جديدة، ستكون هناك خطوات شعبية تصعيدية، متوجهاً إلى الشيخ جديدة بالقول، بسم الله الرحمن الرحيم: “وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ لَا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ قَالُوا إِنَّمَا نَحْنُ مُصْلِحُونَ، أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ الْمُفْسِدُونَ وَلَٰكِن لَّا يَشْعُرُونَ” صدق الله العظيم.