//Put this in the section //Vbout Automation

ثورة حتى تسقط سلطة الدكنجية..

 

طوني أبو روحانا – بيروت اوبزرفر




ثورة كاملة مكتملة..
ثورة من دون توقف ولا فرص، ولا تفاوض مع أي سلطة، ثورة في الشارع ليل نهار، في صلب يوميات الناس، في صلب أولوياتهم، لا يحدها عمل ولا راتب ولا مصرف، ولا تحويلات مكبلة، ثورة، أياً تكن نتائجها او تداعياتها او ما يترتب على طول مدتها، على مسافاتها، مساحاتها وساحاتها.
تقطع طرقات، تقفل زواريب ومسارب وجسور، ومرافق عامة/ ولا تخترق إنسانيتها سوى الحالات الإنسانية..
ثورة مفتوحة على كافة الأثمان، سلمية في مكان، ومُستَفِزة في معظمها، تحتمل الإعتداءات والإعتقالات والسجون والتهديد، تحتمل القمع والردع والمواجهة، والزعران والأوادم، والشارع مقابل شوارع، تحتمل كل ما يتطلب نجاحها من تضحيات، مهما بلغ حجمها وتكلفتها.
ثورة تُجمِع وتجمَع وتجتمع على إسقاط كل هذه المنظومة المرتهنة القائمة على الإرتزاق والصفقات والمؤامرات وتركيب الملفات، والفساد بكافة وجوهه، في بلد لم يعرف معنى السيادة الحقيقية منذ جمهوريته، ثورة على الأتباع والأدوات وأهل الولاءات المجهولة العابرة للقارات، والخطوط العسكرية/ وفتاوى الذمية، وبازارات الكرامات، ومزادات السفاهة والفجور وانعدام الأخلاق.
ثورة حاسمة، لا تضع أوزارها قبل أن يصبح لبنان بأمان، وتسقط سلطة الدكنجية، ويرحل مقاطعجية التحاصص والتوارث.
لا جدوى في الكلام الكثير..
الثورة يجب أن تستمر، والشارع لا يجب أن يهدأ قبل التغيير.

طوني ابو روحانا.