//Put this in the section //Vbout Automation

“إعلاميون من أجل الحرية” يتضامنون مع ديما صادق وينتقدون “إرهاب” الجيوش الإلكترونية ضد الصحافيين

صدر عن “إعلاميون من أجل الحرية” البيان الآتي : أن أعمال الجيوش الإلكترونية ضد الصحافيين والإعلاميين والكتّاب بسبب آرائهم هي إرهاب ممنهج، وعن تصور وتصميم وهو فعل جرمي يستوجب العقاب القانوني لكل من يشارك فيه ويأمر به.

ندعو مكتب القضاء إلى التحرك تلقائياً ومعاقبة من يرتكبون هذا الفعل الجرمي،فأسماء هؤلاء الوهمية والحقيقية معروفة، والمطلوب استدعاؤهم إلى التحقيق، إلا إذا كانت الملاحقة محصورة بمن يبدون رأياً مناهضاً للسلطة وأربابها.




إن ترك هذه الجيوش الالكترونية تعيث تهجماً واعتداءات معنوية وتحريضأً وتمارس الحض على الكراهية والتمييز، والشتم والتعرض للكرامات الانسانية، يحمل السلطة بكل أجهزتها وخصوصاً القضائية والأمنية، المسؤولية عن تحويل لبنان الى غابة تفترس فيها حقوق المواطنين على مرأى من دولتهم.
كل التضامن مع الزميلة ديما صادق والدعاء لوالدتها بالشفاء.