//Put this in the section

هل تستطيع الدوحة استكمال المسيرة لتنظيم المونديال؟ – بقلم احمد محمود

لا تزال ردود الفعل المصاحبة للمونديال وتنظيم كاس العالم ٢٠٢٢ تتواصل ، خاصة مع ارتباط تنظيم قطر لكأس العالم بحالة من الجدال ، سواء بين أطراف داعمة للتنظيم القطري للمونديال ، واخرى ترفض هذه الخطوة ، وترى أن قطر غير قادرة على تنظيم المونديال للكثير من الاسباب سواء السياسية أو الرياضية على حد سواء ، وراى البعض أيضا أن قطر غير قادرة على تنظيم المونديال بسبب درجات الحرارة المرتفعة بها في أوقات تنظيم المونديال ، الأمر الذي دفع بالاتحاد الدولي لكرة القدم للتأكيد على أن قطر ستنظيم المونديال في منتصف الخريف من عام 2022 ، وهو توقيت جيد تمنى معه الاتحاد الدولي أن تنجح قطر وبالنهاية في تنظيم المونديال معه.

غير أن هناك الكثير من الملفات والقضايا الأخرى التي شغلت بال الراي العام العالمي بل والقطري أيضا أن تحدثنا عن أزمة التنظيم القطري للمونديال ، لعل أبرزها ما يثار عن الانتهاكات التي تقوم بها قطر ضد حقوق العمال الأجانب العاملين بمشاريع المونديال ، وهم العمال الذي كشفت بعض من التقارير الصحفية عن انتهاك قطر لحقوقهم في أكثر من موقع يتم العمل به في قطر ، الأمر الذي يزيد من دقة وحساسية هذه الأزمة ويثير الكثير من الأزمات المتعلقة بها.




غير أن التصريحات القطرية في هذا الصدد تحاول التأكيد على أن قطر بالفعل جاهزة لتنظيم المونديال ، حيث كشف المهندس يوسف عبدالرحمن العمادي مدير شؤون المشروعات بهيئة الأشغال العامة القطرية المعروفة باسم (أشغال) أن الطرق الرئيسية التي تصل إلى ملاعب مونديال 2022، انتهت بنسبة تتراوح بين 90% إلى 95%، وتبقى الطرق المحلية حول الاستادات. وأضاف أن هذه الطرق تم عمل ميزانياتها والدراسات المرورية الخاصة بها أيضاً، لافتاً إلى أنه يجري التنسيق مع الإدارة العامة للمرور بحيث تكون الحركة المرورية خلال كأس العالم سلسة.

بدورها قالت المهندسة مشاعل جولو، المسؤولة الهندسبة بهيئة الأشغال العامة إن قطر تعمل بجد من أجل الانتهاء من المونديال ، وهو ما يزيد من دقة وأهمية المشاريع التابعة لها ليس فقط على الصعيد القطري ولكن على مختلف الاصعدة الأخرى.